القائمة

تقرير – الشباب واتحاد الكرة .. حرب بيانات وغرامات تنتظر النهايات

This post has already been read 393 times!

تقرير: محمد الصايم

أداء: عبدالله الدخيل

أوقفت لجنة الانضباط في الاتحاد السعودي لكرة القدم، عبدلله القريني رئيس مجلس إدارة نادي الشباب لمدة عام كامل، مع تغريمه ثلاث مائة ألف ريـال، بسبب التجريح والإساءة والاتهام ضد اتحاد القدم ومنسوبيه عبر وسائل الإعلام.

تحت الرقم واحد، أصدرت لجنة الانضباط أول قرارات الموسم الجديد، والذي جاء قويا من حيث المدة وقيمة الغرامة، وكان الخصم عبدالله القريني رئيس نادي الشباب، الذي تلقى عقوبة الإيقاف لمدة عام، مع الغرامة بثلاث مائة ألف ريـال، نظير التعدي على اتحاد القدم ومنسوبيه عبر وسائل الإعلام، بحسب البيان الرسمي الصادر من لجنة الانضباط.

القريني، أو إدارة الشباب بكاملها، صعدت موقفها تجاه اتحاد عادل عزت على خلفية قضية انتقال الحارس محمد العويس إلى النادي الأهلي، إذ صدرت عدة بيانات الأبرز فيها ما يمكن تسميته ببيان (الفاسد المجهول)، وهو ما صب الزيت على نار القضية، ليكون بعدها تهديد الشباب صريحا لاتحاد القدم، بالتوجه إلى جهات أعلى للحصول على ما تراه حقا بينا لم تنصفه فيه اللجان القضائية لاتحاد القدم، ثم رفض القريني المثول أمام لجنة الانضباط للتحقيق في التصريحات مثار العقوبة.

قرار لجنة الانضباط ذو الرقم واحد، لن يكون الفاصل الأخير في هذه القضية بكل تأكيد، فإدارة الشباب لن تصمت نظير موقفها المعلن تجاه إدارة عزت، وربما عليها هذه المرة اتباع الطرق القانونية عبر لجنة الاستئناف ثم محكمة التحكيم الرياضية، لتفادي ما وصفه عزت في المرة السابقة بعدم اتباع الطرق القانونية في الاحتجاج، وهو ما أسقط حق الشباب في الحكم الصادر على قضية العويس ـ بحسب تصريحات عادل عزت.

أيام صدام اتحاد القدم ونادي الشباب مازالت حبلى بالمزيد من التطورات والقرارات، التي ربما يراها البعض صائبة والآخر مثيرة للجدل، والأهم فيها بكل تأكيد أن تكون ذات طابع قانوني، تلافيا لتجاوز مرحلة التقاضي الشأن المحلي، والخروج إلى منصات القضاء العالمية.

(0)

اضف تعليق