فيليب لام يفكر في الاستمرار بالملاعب لما بعد 2018 ولا يفكر في التدريب

(د ب أ) – اعترف فيليب لام قائد المنتخب الألماني الأول لكرة القدم سابقا اليوم الأربعاء أنه لا يستبعد تمديد مشواره في الملاعب مع بايرن ميونيخ لما بعد عام 2018 ، عندما ينتهي تعاقده الحالي مع صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بلقب بطل ألمانيا.

وقال لام / 31 عاما/ في مقابلة مع النسخة الألمانية لموقع “جول” الإلكتروني : “مازلت لا أستطيع استبعاد أن آتي في 2018 وأقول : إنني بخير وبحالة بدنية جيدة. وأود اللعب لعام آخر .. فهذا أمر محتمل”.

وكان لام صرح في كانون ثان/يناير الماضي بأنه يتوقع الاعتزال في 2018 .

ويرى قائد بايرن ميونيخ ، البعيد عن الملاعب حاليا بسبب الإصابة ، أن مستوى لياقته البدنية سيلعب دورا مهما في تحديد مواصلة مشواره الرياضي مع بايرن ، خاصة وأن النادي البافاري عادة ما ينافس في ثلاث بطولات بالموسم الواحد.

وقال لام : “إن اللعب بشكل ثابت على أعلى مستوى في ظل هذه الظروف وأنا بهذا العمر لن يكون أمرا سهلا”.

في الوقت نفسه ، أكد المدافع الألماني أنه ليس مهتما بتولي منصب تدريبي في بايرن ميونيخ عندما ينهي مشواره كلاعب. ووصف مدرب الفريق الأسباني بيب جوارديولا بأنه شخص مهووس بالكمال “يفكر في كرة القدم والفريق والخصم التالي للفريق طوال النهار والليل .. إنني لا أريد ذلك لنفسي”.