بايرن ميونخ يتحضر لمواجهة مانشستر سيتي بلقاء شتوتغارت

يتحضر بايرن ميونيخ حامل اللقب لمواجهته النارية مع مانشستر سيتي الانكليزي الاربعاء المقبل في مستهل مشواره في دوري ابطال اوروبا باستضافة شتوتغارت بعد غد السبت في المرحلة الثالثة من الدوري الالماني التي تفتتح غدا الجمعة بلقاء باير ليفركوزن المتصدر مع ضيفه فيردر بريمن.

ويمكن القول ان النادي البافاري لم يقدم المستوى المطلوب في مستهل الموسم حيث حقق فوزا صعبا على ضيفه فولفسبورغ 2-1 قبل ان يسقط في فخ التعادل امام مضيفه شالكه 1-1، وسيسعى بالتالي الى تلميع صورته امام جمهوره عندما يستقبل شتوتغارت الذي لم يذق طعم الفوز حتى الان بعد ان تعادل في المرحلة الاولى مع بوروسيا مونشنغلادباخ (1-1) ثم سقط في الثانية على ارضه امام كولن (صفر-2).

ويعول فريق المدرب الاسباني جوسيب غوارديولا على مهاجمه الجديد البولندي روبرت ليفاندوفسكي الذي افتتح سجله التهديفي مع النادي البافاري في المرحلة السابقة امام شالكه والعائد بمعنويات مرتفعة من مشاركته مع منتخب بلاده في تصفيات كأس اوروبا 2016 حيث سجل رباعية في مرمى منتخب جبل طارق (7-صفر) الوافد الجديد الى عائلة الاتحاد الاوروبي للعبة.

“يجب ان نواصل عملنا بجهد كبير”، هذا ما قاله ليفاندوفسكي عما ينتظر فريقه من مباريات مكثفة في الايام ال21 المقبلة (7 مباريات بينها اثنان في دوري الابطال)، مضيفا “كلاعب، من الافضل ان تلعب مباراة كل ثلاثة ايام”.

وسيعود الى بايرن الذي خرج فائزا من جميع المباريات ال11 الاخيرة التي خاضها امام شتوتغارت في المسابقتين المحليتين، نجمه الفرنسي فرانك ريبيري الذي سيسجل بدايته مع الفريق هذا الموسم في مباراة شتوتغارت بعد تعافيه من اصابة في ركبته.

وقد تحدث صانع الالعاب الفرنسي الذي قرر اعتزال اللعب مع المنتخب الوطني بعد ان حرمته الاصابة من المشاركة مع “الديوك” في مونديال 2014، عن عودته قائلا: “شعوري جيد وانا جاهز بدنيا لمباراة السبت. الان، كل ما علي فعله هو استعادة وتيرة المباريات”، مشيرا الى انه استغل عطلة المباريات الدولية لتكثيف تمارينه.

كما عاد الى تمارين الفريق الهولندي اريين روبن الذي غاب عن لقاء شالكه بسبب الاصابة، فيما استعاد الوافد الجديد الاسباني تشابي الونسو عافيته بعد ان تخلص من مشكلة في قدمه، فيما من المتوقع استمرار غياب البرازيليين تياغو ورافينيا وباستيان شفاينشتايغر الذين يخضعون لبرنامج تدريبي خاص.

كريم بلعربي

من جانب آخر ستكون مباراة الجمعة في “باي ارينا” مميزة لبلعربي لانها ستجمع بفريق بداياته الكروية بريمن الذي لعب في فرقه العمرية من 1998 حتى 2004 قبل الانتقال الى اوبرنيولاند (2004-2008) وبراونشفيغ (2008-2011) ثم ليفركوزن الذي اعاره الموسم الماضي الى فريقه السابق.