تقرير – أخيرا .. “ريجي” الهلال “آوت”

كتابة : محمد الصايم

قراءة : عبدالمحسن الحمودي

في قرار منتظر، ومع سخونة الأوضاع داخل أروقة نادي الهلال في الفترة الحالية، أعلنت إدارة الأزرق إقالة المدرب الروماني ريجيكامب عن تدريب الفريق الكروي الأول، بعد خسارة الفريق الماضية أمام الأهلي، على نهائي كأس ولي العهد.

المدرب الروماني، والذي صاحب قدومه صخب كبير، عطفا على الأوضاع داخل نادي الهلال فنيا، واقترابه بشكل كبير من حلم تحقيق الكأس الآسيوية.

ريجي.. تسلم زمام الأمور بشكل رسمي مطلع شهر يونيو من عام 2014، بعد إقالة المدرب السعودي سامي الجابر، وبدأ مهمته رسميا على أرض الملعب في المنافسات السعودية، حين قاد الهلال للفوز على العروبة في أولى مواجهات دوري جميل للمحترفين.

وبعد ذلك توالت المنافسات والمواجهات بين الأزرق وخصومه، بين محلية وقارية، حيث تمكن ” ريجي ” من الوصول مع الأزرق إلى المباراة النهائية على الكأس الآسيوية، قبل أن يخسر أمام سيدني الأسترالي بمجموع المباراتين.

أما على الصعيد المحلي، فسجل المدرب أقل نتائج الهلال في الدور الأول من بطولة الدوري خلال ثمانية مواسم مضت، بعد أن انتصر في سبع مواجهات وتعادل في أربع، وخسر لقاءين أمام الجارين ( النصر والشباب).

وعبر بطولة كأس ولي العهد، وصل ريجي بفريقه إلى المباراة النهائية بعد تخطيه الخصوم نحو موقعة الأهلي في درة الملاعب.

وفي المواجهة تلقى الأزرق ثاني صدماته هذا الموسم، بعد أن خسر النهائي الثاني، لتنتهي بذلك قصة ” ريجيكامب “، بإعلان الإدارة الهلالية إزاحته عن كرسي الجهاز الفني .. طمعا في نتائج أفضل فيما تبقى من الموسم.