تشيفيرين يتعهد بعدم إقامة دوري السوبر الأوروبي خلال ولايته

تعهد رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) السلوفيني ألكسندر تشيفيرين بعدم السماح بإقامة “دوري السوبر الأوروبي” خلال فترة ولايته رئاسة اتحاد القارة العجوز.

وأوضح تشيفيرين في روما أمام كونغرس الاتحاد الذي أعاد انتخابه بالتزكية رئيسا لولاية ثانية، أنه ورئيس رابطة الأندية الأوروبية الإيطالي أندريا أنييلي لديهما موقف موحد معارض لـ “السوبر ليغ”.

ووجه تشيفيرين (51 عاما) في كلمته الافتتاحية أمام الكونغرس “رسالة واضحة: طالما بقينا نحن الاثنان على رأس منظمتينا، لن يكون هناك دوري سوبر. هذا ليس وعدًا. هذا واقع”.

وأضاف “لإثبات ذلك، بالأمس (الأربعاء) وقعنا مذكرة تفاهم مع رابطة الأندية الأوروبية والتي تستمر حتى عام 2024. وهذه ليست سوى البداية”.

وكانت تسريبات لرسائل البريد الإلكتروني ووثائق نشرت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي عرفت باسم “فوتبول ليكس”، قد أشارت الى أن ريال مدريد الإسباني كان يبحث مع أندية بارزة أخرى، في خطط لإقامة دوري سوبر بمشاركة 16 فريقاً، ينطلق بدءا من عام 2021.

وقال تشيفيرين “كما كشفت وسائل الإعلام في نوفمبر، يبدو أنه قبل فترة وجيزة، وخلال الأشهر التي أعقبت انتخابي، كانت مجموعة من الأندية الأوروبية الكبرى تفكر في الانفصال”.

وتابع “تحدثنا إلى بعضنا البعض. واستمعنا إلى بعضنا البعض. فهمنا بعضنا بعضاً. واليوم، نحن متحدون مرة أخرى”، مضيفا “أندريا، أشكرك على كل ما قمتم به على مدى الأشهر القليلة الماضية من أجل جمع الكرة الأوروبية مرة أخرى خلف المثال الأعلى المشترك”.

وأشاد أنييلي، رئيس نادي يوفنتوس الإيطالي، الأربعاء بالاتفاق ووصفه بأنه “لحظة مهمة في تاريخ كرة القدم الاوروبية”.

وبعد عامين ونصف عام على انتخابه رئيسا للاتحاد على وقع فضائح الاتحاد الدولي (فيفا) التي أطاحت بسلفه الفرنسي ميشال بلاتيني، دخل تشيفيرين الجمعية العمومية مرشحا وحيدا لولاية جديدة من أربع سنوات.

وقال تشيفيرين “الأندية الكبرى، أنتم تأسرون أجيالا بأكملها”، مضيفا “تجعلون كرة القدم شعبية. هذا يمنحكم الحقوق والامتيازات. ولكن هذا يعطيكم أيضًا مسؤوليات”.

وتابع “لو واصلتم مخططكم المزعوم، لخسرت أنديتكم مركزها كـ+أندية عظيمة+ في قلوب الناس. الشيء الوحيد +العظيم+ عنكم سيكون ماضيكم، ولا شيء آخر”.

أضاف “من خلال احترام هرم كرة القدم، من خلال احترام مؤسساتنا الرياضية وتاريخنا، من خلال احترام مبدأ المسابقات المفتوحة للجميع، دون استثناء، من خلال احترام نظام الصعود والهبوط الذي يقع في صلب ثقافتنا الرياضية … تبقون أندية رائعة في أعين العالم. أعظم الأندية في التاريخ. إلى الأبد”.

Leave a Reply