تقرير – الثلاثي الإسباني يعزز آمال الصقور في روسيا

 

تقرير: عبدالله الدخيل

يأمل الأرجنتيني بيتزي، مدرب المنتخب الوطني، في الاستفادة المثلى من التجربة الاحترافية للثلاثي يحيى الشهري، فهد المولد، وسالم الدوسري، وأن تنعكس إيجابيا على الأخضر في المونديال، حيث ينتظر أن يكون هذا الثلاثي ضمن القائمة الأساسية للصقور في المحفل الروسي.

ثماني مباريات ودية خاضها الأخضر تأهبا لمونديال روسيا، اعتمد فيها المدير الفني الأرجنتيني خوان بيتزي على سالم الدوسري سبع مرات، وفهد المولد ويحيى الشهري ست مرات، ما يشير إلى أن هذا الثلاثي سيكون نواة لتشكيلة الصقور في المونديال، في ظل الفوائد الكبيرة المحققة من التجربة الاحترافية في إسبانيا.

الشهري يحمل الرقم الأكبر في المشاركات مع الأخضر من هذا الثلاثي، فقد لعب في ست وخمسين مباراة، كان أساسيا في ثلاث وثلاثين منها، ونجح في تسجيل سبعة أهداف، وبحصيلة انضباطية تخلو من البطاقات.

فهد المولد كان أساسيا في تشكيلة المنتخب في ثماني عشرة مباراة، من مجمل خمس وأربعين مشاركة في سجلاته مع الأخضر، سجل خلالها عشرة أهداف، الأبرز فيها في شباك اليابان، وكان بمثابة الإعلان لعودة العلم الأخضر بين أعلام المونديال. أما من ناحية الانضباط، فقط نال المولد ست بطاقات صفراء خلال مسيرته مع الصقور.

سالم الدوسري سجل أربعة أهداف من مجمل إحدى وثلاثين مباراة مع المنتخب السعودي، كان أساسيا في خمس وعشرين منها، مع حصيلة تحمل بطاقتين صفراوين، لكن الدوسري كان من ضمن الأكثر مشاركة في قائمة بيتزي، خلف الثنائي تيسير الجاسم وياسر الشهراني بثمان مباريات، إذ وصل الدوسري إلى سبع مرات، وهو ذات الرقم الذي يحمله عبدالله عطيف، عمر هوساوي، ومحمد السهلاوي.

Leave a Reply