جوميز يكافئ لاعبيه بالإجازة

منح المدير الفني للفريق الأول البرتغالي جوزيه قوميز اللاعبين إجازة لمدة أربعة أيام عقب لقاء الفيصلي مساء أمس الجمعة ، على أن يعاود الفريق تدريباته مساء الأربعاء القادم الموافق ٢ سبتمبر، هذا وسيتخلل فترة التوقف التي يشهدها دوري “عبداللطيف جميل” ثلاث مباريات ودية وذلك بطلب من الجهاز الفني، وقد تم الاتفاق مع النادي العربي لإقامة لقاء تجريبي يوم الأحد السادس من سبتمبر على ملعب مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز ببريدة ، فيما يواصل الجهاز الإداري بالنادي مساعيه  لتوفير لقاءين آخرين يومي التاسع والعاشر من الشهر ذاته .

من جهة أخرى وضمن الأنشطة والبرامج التي تقيمها إدارة الفريق بطلب من إدارة النادي ، فقد تقرر أن يقيم رئيس لجنة الاحتراف الدكتور عبدالله البرقان محاضرة للاعبي الفريق الأول يوم الاثنين في السابع من سبتمبر لإيضاح عدد من النقاط التي تهم اللاعبين في قانون الاحتراف .

من جانبه أوضح المدير الفني للفريق الأول البرتغالي جوميز من خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بعد نهاية مباراة الأمس والتي كسبها الفريق من أمام الفيصلي بهدفين مقابل هدف ضمن مباريات الجولة الثانية من دوري “عبداللطيف جميل” للمحترفين، أن المباراة كانت صعبة للغاية كما كان متوقع، لافتاً أن الخصم سجل هدفه الوحيد من خطأ وهذا يعود لعدم التنظيم في الصفوف الخلفية وغياب التركيز، وأضاف: “في أجزاء من المباراة تحدث أخطاء وهذا ما أستغله الفريق المنافس وسجل هدف التقدم مع اعتماده الكبير على الهجمات المرتدة”  مبيناً أن الفريق أحكم سيطرته المطلقة على مجريات الشوط الأول غير أن اللاعبين فقدوا التركيز داخل منطقة الجزاء، وعن مدى تأثير استبعاد لاعب محور الارتكاز ساندرو بالبطاقة الحمراء مطلع الشوط الثاني، قال: “زادت صعوبة المباراة علينا بعد هذا الطرد، لكن الفريق أثبت أنه قادر على تخطي الصعاب، ودانت لنا السيطرة حتى بعد الطرد، وخلقنا فرص عدة لم يكتب لها النجاح، حتى الدقائق الأخيرة التي أنصفت فريقي”

وقدم البرتغالي جوميز شكره لعائلته التي تواجدت هنا في الأراضي السعودية بمناسبة دخوله للعام الـ45، كما حضروا اللقاء، وقدم الانتصار هديه متواضعة لهم، إلى جانب عشاق ومحبي الفريق الذي حضروا وساندوا بكل حرارة طيلة دقائق المباراة التسعين، وشدد على أن الفريق تنتظره مباريات صعبة في بريدة ويحتاج وقفة الجماهير.