سيميوني: مباراة العودة أمام ريال مدريد ستكون الأروع على الإطلاق

(د ب أ)- يرى الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو مدريد الأسباني أن مباراة فريقه أمام جاره ريال مدريد في إياب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا ستكون “أروع” مباريات كرة القدم على الإطلاق.

وأكد المدرب الأرجنتيني أن المباريات السبع التي خاضها أتلتيكو هذا الموسم أمام الريال دون هزيمة واحدة لا تتساوى في أهميتهامع مباراة العودة التي ستقام على ملعب سانتياجو بيرنابيو يوم الأربعاء المقبل.

وانتهت مباراة الذهاب أمس الثلاثاء بتعادل الفريقين سلبيا.

وقال سيميوني: “تلك المباريات لا تساوي شيئا كما لم تساوي شيئا الـ 14 عاما التي مرت دون تحقيق الفوز”، في إشارة إلى اخفاق أتلتيكو مدريد في تحقيق الفوز على الريال طوال 14 عاما حتى تغلب عليه للمرة الأولى في نهائي كأس الملك عام 2013.

وأضاف: “ستكون مباراة مختلفة تماما .. ستكون مباراة من صنف المباريات التي نرغب جميعا في خوضها كمدربين أو كلاعبين .. ستكون أروع مباريات كرة القدم على الإطلاق تحمل مشاعر الخوف والمسؤولية وكل الأشياء الرائعة التي تجعلنا نعشق هذه الرياضة”.

واعترف سيميوني أن ريال مدريد لعب بشكل أفضل في شوط المباراة الأول، مشيدا بحارس مرماه السلوفيني جان أوبلاك الذي تصدى لمحاولات مهاجمو النادي الملكي.

وتابع: “كان لدينا أوبلاك الرائع الذي أدى بشكل جيد وخاصة في تصديه لمحاولة بيل الأخطر على الإطلاق”.

وأردف سيموني قائلا: “في الشوط الثاني انتفض فريقنا بشكل جيد .. ولعب بكثافة ومارس ضغطا كبيرا .. المباراة جاءت شديدة الشبه لما تخيلناه”.

ودافع المدرب الأرجنتيني عن مهاجمه ماريو ماندزوكيتش الذي قال عنه أنه لعب مباراة “عصيبة” رغم دخوله في مواجهات متكررة مع لاعبي الفريق المنافس.

واختتم سيميوني حديثه قائلا: “ماندزوكيتش لعب مباراة قوية وقاتل بشكل جيد أمام لاعبين استثنائيين مثل راموس وفاراني .. لقد كان تنافسا رائعا”.