كونتي يستهل مشواره مع إيطاليا بمواجهة النرويج في تصفيات يورو 2016

(د ب أ)

يخوض انطونيو كونتي أول مباراة رسمية في منصب المدير الفني للمنتخب الإيطالي عندما يقود فريقه في مواجهة مضيفه النرويجي غدا الثلاثاء في مستهل مشوار الفريق في التصفيات المؤهلة ليورو 2016 بفرنسا.

واستهل كونتي المدرب السابق لنادي يوفنتوس، مشواره مع الازوري يوم الخميس الماضي عبر الفوز على هولندا وديا بهدفين نظيفين، ليسجل بداية موفقة على عكس ما حدث مع أسلافه جيوفاني تراباتوني ومارسيلو ليبي وروبرتو دونادوني وتشيزاري برانديللي.

كما قاد المدرب بير ماتياس هوجمو المنتخب النرويجي في مباراة ودية خسرها الفريق أمام نظيره الإنجليزي بهدف نظيف سجله القائد واين روني من ضربة جزاء مساء الأربعاء.
وقال كونتي “يوم الثلاثاء نخوض معركة أمام منتخب النرويج الذي أظهر أنه خصم صعب المراس في مواجهة إنجلترا”.
ورحل كونتي عن تدريب يوفنتوس بعد أن قاد الفريق لثلاثة ألقاب متتالية في الدوري الإيطالي، وتولى تدريب الازوري في منتصف آب/اغسطس خلفا لتشيزاري برانديلي عقب خروج الفريق من دور المجموعات لمونديال البرازيل.

 

وأتت التعديلات التي أدخلها كونتي على صفوف فريقه، ثمارها في مواجهة المنتخب الهولندي الذي ظهر بعيد تماما عن مستواه تحت قيادة مدربه الجديد جوس هيدينك.

 

وعلى استاد اوسلو من المرجح أن يثبت كونتي، تشيرو ايموبيلي في مركز المهاجم الصريح بعد أن سجل الهدف الأول لإيطاليا في شباك الطواحين الهولندية.

 

وأشاد إيموبيلي المهاجم الجديد لبوروسيا دورتموند الألماني، الذي تصدر قائمة هدافي الموسم الماضي من الدوري الإيطالي برصيد 22 هدفا، بموهبة كونتي في اختيار قائمة الفريق.

 

وأوضح ايموبيلي “لقد قلت في مقابلة أننا فشلنا في أن نكون مجموعة متحدة في كأس العالم، هذا فريق يضم 27 لاعبا علينا أن نبقى متحدين ونتحلى بالتركيز”.

 

كما أشاد جيانلويجي بوفون حارس مرمى المنتخب الإيطالي ويوفنتوس، والذي يحمل شارة قيادة الفريقين، بجهود مدربه السابق كونتي.

 

 

وقال بوفون “في مواجهة هولندا قدمنا أداء جيد، بشكل غير متوقع على الأرجح، بالأخذ في الاعتبار أننا خسرنا في أخر مباراتين أمام كوستاريكا وأوروجواي بهدف نظيف في كأس العالم”.

 

 
ويفتقد خط دفاع المنتخب الإيطالي إلى اندريا بارتزالي لاعب يوفنتوس وجورجو كيليني للإصابة، بجانب اندريا بيرلو فيما يغيب كلاوديو ماركيزيو للإصابة.

 

ومع غياب ماريو بالوتيلي النجم الجديد لليفربول الإنجليزي فإن ستيفان شعراوي وماتيا ديسترو قد تسنح لهما فرصة المشاركة، رغم أن سيموني زازا لاعب ساسولو سجل ظهور أول متميز بجانب ايموبيلي.

 

وحسابيا يتفوق المنتخب الإيطالي على نظيره النرويجي بسبعة انتصارات خلال 13 مواجهة جمعت بينهما، ولكن الفريق النرويجي خسر مرة واحدة فقط على أرضه، وفاز مرتين وتعادل مرتين.

 

وتضم المجموعة الثامنة أيضا منتخبات اذربيجان وبلغاريا وكرواتيا ومالطا.