المهنا يلتقي مسؤول تطوير التحكيم بـ #الفيفا لترشيح مديراً لدائرة التحكيم السعودي

التقى عضو مجلس إدارة الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم رئيس لجنة الحكام الرئيسية الأستاذ عمر بن صالح المهنا بالمسؤول الأول ومدير تطوير التحكيم بالاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” الأسباني السيد فرناندوا ترساكو، وذلك في دولة الإمارات العربية المتحدة على هامش دورة “الفتورو” الدولية للمحاضرين والمقيمين والمدربين، وذلك لمناقشة بعض أسماء المحاضرين الدوليين الذين بإمكانهم شغل منصب مدير الدائرة تحكيم بالاتحاد العربي السعودي لكرة القدم, واستمر الاجتماع لمدة ساعة ونصف، بدأها المهنا بالترحيب بالسيد فرناندوا، مبيناً له جميع المعوقات والصعوبات التي تواجه التحكيم السعودي بشكل عام والحكم بشكل خاص, مؤكداً له حرص مجلس إدارة الاتحاد العربي السعودي وعلى رأسهم رئيس الاتحاد الأستاذ أحمد بن عيد الحربي بإنشاء دائرة التحكيم على أن يتولى مدير الدائرة شخص قدير ويستطيع من خلالها تطوير التحكيم, بعدها قدم السيد فرناندوا شكره وتقديره للإتحاد العربي السعودي وبالأخص لجنة الحكام لمنحها فرصة العمل له لتشخيص حال التحكيم السعودي ومنها التخاطب مع المحاضر المناسب الذي يستطيع تقديم خدمة برفع مستوى الحكم السعودي، مؤكداً أن عمله في الاتحاد الدولي ينصب في هذا الإطار وهو كيفية مساعدة الاتحادات الأهلية في تطوير حكامها سواء بتواجد مدير الدائرة أو تقديم المشورة للإتحاد لكيفية التعامل مع دائرة التحكيم, مبيناً أن الإتحاد الدولي يسعى جاهداً لرفع مستوى التحكيم في العالم بأسلوب واحد وبمنهج منظم.
تلى ذلك طالب السيد فرناندوا بشرح مفصل من رئيس اللجنة عمر المهنا تشخيص وضع التحكيم حالياً وأبرز المعوقات والصعوبات التي تواجه اللجنة في الوقت الحالي، فيما نقل المهنا حرص الاتحاد السعودي لكرة القدم ممثلاً في اللجنة الرئيسية على تواجد مدير دائرة في القريب العاجل يكون قائداً حقيقياً لوضع البرامج والخطط والبدء بها عاجلاً لدعم الحكم السعودي وتنمية قدراته لقيادة المواجهات سواء داخلياً أو خارجياً.
ثم قدم السيد فرناندوا بعض الخطط سواء قصيرة المدى أو طويلة المدى لتطوير الحكم السعودي, مؤكداً أن هناك بعض الأسماء الكبيرة التي تتناسب مع واقع التحكيم بالمملكة العربية السعودية سيتم التخاطب معها من أجل قيادة دائرة التحكيم وعلى المستوى الشخصي وأيضاً من خلال منصبي في الإتحاد الدولي سأكون خلف أي أسم يتم استقطابه من أجل مساعدته في وضع الخطط والبرامج وكيفية تطبيقها على أرض الواقع مما يخدم الحكم السعودي, كما أنني شخصياً سأكون متواجداً في السعودية بداية شهر ديسمبر القادم للإشراف على دورة الحكام والمقيمين التي ينظمها الإتحاد الدولي لكرة القدم.
وفي ختام اللقاء أكد السيد فرناندوا على أنه يجب على الإتحاد العربي السعودي لكرة القدم وكذلك لجنة الحكام وضع الأهداف من إنشاء الدائرة وكذلك توفير المتطلبات الضرورية المساعدة لنجاح هذا المشروع, منوهاً أن من أهم الأهداف لأي دولة هي أن يدير جميع المباريات والنهائيات حكام محليين لأي مسابقة من أجل مشاهدة نتائج عمل دائرة التحكيم.
الجدير بالذكر أن الأسباني السيد فرناندوا ترساكو يشغل منصب مسؤول ومدير التطوير التحكيم بالإتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، ويعتبر المحاضر الأول على مستوى العالم في الوقت الراهن، حيث شارك في الإشراف على العديد من البطولات العالمية التي ينظمها الإتحاد الدولي لكرة القدم.

 

 

 

image001