منتخب الجزائر

سفير البرازيل يحذر الجزائرين من الإيدز

الجزائر 21 ايار/مايو (د ب أ)-

حذر سفير البرازيل في الجزائر ادواردو بوتيليو باربوزا، الجزائريين الذين قرروا السفر الى بلاد السامبا، لمؤازرة منتخب بلادهم في نهائيات كاس العالم لكرة القدم، من ثالوث الايدز والحمى الصفراء والملاريا.

وتلعب الجزائر ضمن المجموعة الثامنة الى جانب منتخبات بلجيكا وروسيا وكوريا الجنوبية.

وقال بوتيليو في منتدى الصحافة الرياضية الذي نظمته المنظمة الوطنية للصحفيين الرياضيين الجزائريين اليوم الاربعاء، انه يتعين على جميع المشجعين الجزائريين التطعيم ضد الحمى الصفراء محذرا من تداعيات اقامات علاقات جنسية خلال تواجدهم بالبرازيل مما قد يعرضهم للإصابة بالايدز، فضلا عن خطر التعرض لعدوى وباء الملاريا.

وكشف بوتيليو، على منح السفارة البرازيلية 1400 تأشيرة للمشجعين الجزائريين حتى اليوم الأربعاء، مؤكدا انه سيتم الانتهاء من منح التأشيرات لكل المشجعين الجزائريين ممن تتوفر فيهم الشروط القانونية (الحصول على تذكرة احدى المباريات على الاقل) مع مطلع حزيران/يونيو المقبل.

وتعتزم السلطات الجزائرية نقل 2000 مشجع الى البرازيل على متن رحلات لشركة الخطوط الجوية الجزائرية بين 13 و15 حزيران/يونيو المقبل.

وطمأن بوتليو بتوافر الطعام الحلال خلال فترة اقامة نهائيات كاس العالم مؤكدا ان المنتخب الجزائري سيقيم في ظروف مناسبة جدا بمنطقة ” سوروكابا” في ولاية ساوباولو، لافتا إلى ان اتحاد الكرة الجزائري طلب منه الاسراع في استخراج تأشيرات الوفد المسافر الى البرازيل.

من جهة أخرى، رجح بوتيليو وصول ما بين 600 الف و700 الف أجنبي الى البرازيل لمتابعة المونديال، فضلا عن ثلاثة ملايين برازيلي قرروا مشاهدة المباريات، وهو سبب سيكون برأيه كافيا للصعود بأسعار الفنادق والخدمات الاخرى الى مستويات قياسية.

كما ذكر أن حكومة بلاده خصصت نفقات بنحو 12 مليار دولار لانجاح المونديال، وأن ثلث هذا المبلغ وجه للملاعب التي باتت جاهزة كليا، فيما تم صرف بقية المبلغ على امور اخرى خاصة فيما تعلق بضمان الأمن.

واعتبر السفير البرازيلي أن المظاهرات المناوئة لإقامة المونديال في تراجع ملحوظ مستدلا بأخر نتائج استطلاعات الرأي، كما ربط الحركات الاحتجاجية التي تشهدها بعض المدن البرازيلية بالديمقراطية وحرية التعبير التي تتميز بها البرازيل وبقرب اجراء انتخابات الرئاسة المقررة في تشرين أول/اكتوبر المقبل.