تشلسي يستقبل مانشستر سيتي في قمة المرحلة الثالثة والعشرين

يحل مانشستر سيتي الثاني ضيفا على تشلسي المتصدر غدا السبت في قمة المرحلة الثالثة والعشرين من بطولة انكلترا في كرة القدم.

على استاد “ستامفورد بريدج”، يبدو الوضع واضحا للغاية اذ يتوجب على مانشستر سيتي حامل اللقب الفوز على تشلسي لتذويب فارق النقاط الخمس التي تفصل بينهما (52 مقابل 47) خصوصا ان اي نتيجة اخرى قد تعزز حظوظ ال”بلوز” في احراز اللقب الغائب عن خزائنهم منذ 2010.

ويدخل الفريقان المواجهة بمعنويات منخفضة بعد خروجهما المفاجئ من الدور الرابع لمسابقة كأس الاتحاد الانكليزي على ارضهما امام فريقين من درجتين ادنى.

فقد خسر تشلسي امام ضيفه برادفورد سيتي (درجة ثانية) 2-4، فيما سقط مانشستر سيتي امام ضيفه الاخر ميدلزبره (درجة اولى) صفر-2.

بيد ان رجال المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو عوضوا الكارثة نسبيا بعد ان حسموا بطاقتهم الى نهائي مسابقة كأس رابطة الاندية المحترفة اثر الفوز على ليفربول 1-صفر بعد التمديد الثلاثاء على ملعب “ستامفورد بريدج”.

وخاض الفريقان شوطين اضافيين لان نظام البطولة لا يحتسب افضلية الهدف خارج الارض بدءا من هذا الدور، اذ كانا تعادلا ذهابا 1-1.

ويلتقي تشلسي في النهائي مع توتنهام في الاول من آذار/مارس المقبل على ملعب “ويمبلي” في العاصمة لندن.

ويغيب الاسباني دييغو كوستا عن صفوف تشلسي بعد ان وجه له الاتحاد الانكليزي تهمة استخدام العنف وجرى ايقافه ثلاث مباريات.

وبدا ان كوستا، القادم مطلع الموسم الحالي من اتلتيكو مدريد الاسباني، داس الالماني ايمري جان في الدقيقة 12 من المباراة امام ليفربول.

ولم يلحظ حكم المباراة الحادثة بيد ان الاتحاد الانكليزي تأكد من وقوعها من خلال الاعادة التلفزيونية وذكر في بيان: “وجد دييغو كوستا مذنبا وجرى اتهامه باستخدام العنف في واقعة لم ينتبه لها طاقم التحكيم لكن الاعادة التلفزيونية اثبتت حدوثها”.

وسيغيب كوستا ايضا عن المباراتين امام استون فيلا وايفرتون ايضا.

وكان الاتحاد الانكليزي فرض الاربعاء غرامة مالية على مورينيو قدرها 25 الف جنيه استرليني (38 الف دولار) بسبب انتقاداته القوية للتحكيم بعد مباراة فريقه مع ساوثمبتون (1-1) الشهر الماضي.

وكان مورينيو صرح عقب المباراة ان فريقه يتعرض الى حملة من الحكام.

وقال “ذا سبيشال ون”: اللاعبون مرهقون ولكن عندما تفوز، فإن الارهاق لا يحمل المعاني نفسها كما بعد الخسارة”، وتابع: “امامنا مباراة كبيرة السبت لكني اعتقد بأن شعور الفوز (على ليفربول) والذهاب الى ويمبلي (لخوض النهائي) عوض على الجماهير نكسة الخروج من مسابقة الكأس”.

من جهته، قال التشيلياني مانويل بيليغريني مدرب “سيتي” الذي لم يفز في مبارياته الثلاث الاخيرة في المسابقات كافة: “علينا التركيز على الدوري. لدينا مباراة صعبة امام تشلسي اتمنى في ان نعود من خلالها الى سكة الانتصارات”.

وما زال ال”سيتيزنس” يعانون من واقع غياب العاجي يايا توريه المرتبط مع مواطنه وزميله الوافد الجديد ويلفريد بوني مع منتخب بلادهما في نهائيات كأس الامم الافريقية في غينيا الاستوائية لكن الفريق السماوي قد يستفيد من استعادة الارجنتيني سيرجيو اغويرو للياقته البدنية بعد الاصابة التي ابعدته طويلا عن الملاعب.

يذكر ان “سيتي” سقط في المرحلة الماضية على ارضه امام ارسنال صفر-2.

وقد يقوم فرانك لامبارد بزيارته الاخيرة الى “ستامفورد بريدج” حيث لعب طويلا مع تشلسي قبل ان ينتقل الى نيويورك سيتي الذي اعاره الى مانشستر سيتي حتى منتضف الموسم الراهن ثم جرى التمديد حتى نهايته.

وعلى ملعب “اولد ترافورد”، يسعى مانشستر يونايتد الى المضي قدما في سعيه لتجاوز ساوثمبتون مفاجأة الموسم وصاحب المركز الثالث عندما يستقبل لسيتر سيتي غدا ايضا.

ويملك مانشستر يونايتد 40 نقطة مقابل 42 لساوثمبتون الذي يختتم المرحلة بعد غد الاحد باستضافة سوانسي سيتي.

 ويتوجب على الهولندي لويس فان غال، مدرب مانشستر يونايتد، وضع التعادل المحبط امام كامبريدج يونايتد من الدرجة الرابعة صفر-صفر في الدور الرابع من كأس الاتحاد الانكليزي خلف ظهره.

وفي المباريات الاخرى، يلعب غدا ايضا هال سيتي مع نيوكاسل يونايتد، كريستال بالاس مع ايفرتون، ليفربول مع وست هام، ستوك سيتي مع كوينز بارك رينجرز، سندرلاند مع بيرنلي، ووست بروميتش البيون مع توتنهام، والاحد ارسنال مع استون فيلا.