نائب الرئيس التنفيذي للجنة الأولمبية السعودية: هدفنا مئة ميدالية في آسياد 2022

(د ب أ)- كشف نائب الرئيس التنفيذي للجنة الأولمبية السعودية المهندس لؤي هشام ناظر اليوم الأربعاء أن الهدف والطموح المستقبلي للرياضة السعودية في بطولة أسياد آسيا 2022، هو أن تكون المنتخبات السعودية ثالث الترتيب في عدد الميداليات.

وقال ناظر “حققنا في الدورة الأخيرة قبل أربعة أشهر في إنشون الكورية الجنوبية سبع ميداليات فقط، وطموحنا وهدفنا في 2022 هو أن نحقق أكثر من 100 ميدالية، وهذا ليس بالصعب

وأضاف في تصريح صحفي اليوم: ” هناك أمثلة كثيرة على ذلك، فلو شاهدنا اسكتلندا في دورة ألعاب الكومنولث عام 1998 التي لا تشارك فيها سوى أبرز الدول المتميزة أولمبياً حققت ميدالية واحدة فقط، وفي دورة العام الماضي التي استضافوها حققوا أكثر من 50 ميدالية بعد أن وضعوا هذا الرقم هدفاً لهم وحققوه، وكذلك بريطانيا في أولمبياد أتلانتا 1996، حين حققوا ميدالية ذهبية واحدة وعندما فازوا بتنظيم أولمبياد لندن 2012 رسموا لأنفسهم خطاً وهدفاً بأن يكونوا ثالث الأولمبياد وهو ما تحقق بعد أن نالوا 65 ميدالية”.

واوضح ناظر أنه متى ما وضع الهدف وبشكل سليم ومنظم فإنه لن يكون من الصعب تحقيقه، مؤكداً أن هناك تجارب كثيرة لأناس عملوا بخطة متكاملة “خطة دولة” والتي يمثلها هنا الرئاسة العامة لرعاية الشباب التي كلفت اللجنة الأولمبية بتنفيذ هذه الخطة.

وأردف قائلاً “لدينا الآن 20 طريقة سيتحدد الأنسب منها لهذا المشروع في نهاية آذار/مارس المقبل، والأمير عبدالله بن مساعد ( الرئيس العام لرعاية الشباب والرياضة) داعم بقوة لهذا المشروع حيث تأهل إلى أولمبياد لندن 19 رياضياً سعودياً، ونبحث في اختيار 500 رياضي مميز في الفترة المقبلة؛ من أجل تأهل ما لايقل عن 200 لاعب منهم لأولمبياد طوكيو 2020”.