النصر ينتزع الصدارة … والتعاون يعود لسكة الخسارة

يو إف إم – عبدالملك القليب

تصدّر النصر مجموعته في دوري أبطالِ آسيا، بعد فوزهِ على سيباهان الإيراني بهدفين لهدف، في ختام منافساتِ المرحلةِ الثالثةِ من البطولةِ القارية، فيما خرج التعاون من موقعةِ بيرسبوليس الإيراني بنقطةٍ وحيدة، بعد نهايةِ المباراة بنتيجةٍ سلبية.

أصفرُ العاصمة، أبدى فاعليةً كبيرةً منذ بدايةِ المباراة، لا سيما مع إشراكِ الثلاثي الأرجنتيني بيتي مارتينيز، عبدالمجيد الصليهم، وعبدالفتاح عسيري، والذين شكّلوا إضافةً قويةً لوسطِ الميدان.

النصر انتظر حتى الدقيقةِ التاسعةِ والعشرين من زمن الشوطِ الأول، ليفتتح اللقاء عن طريق مهاجمهِ المغربي عبدالرزاق حمدالله، والذي تلقَّ كرة عرضيةً من الوافدِ الجديدِ مارتينيز، ليودعها في شباك سيباهان، فيما زاد الأصفرُ الغلةَ التهديفيةَ في بدايةِ الشوطِ الثاني، عندما استقبل عبدالرزاق حمدالله كرةً عائدةً من زميله سلطان الغنام، ليلدغ بها شباك الإيراني، معلناً بذلك تدوينَ النقاطِ الثلاث في سجل النصر، وانتزاعِ صدارةِ المجموعة.

التعاون العائد من ظروفٍ صعبةٍ في المنافساتِ المحليّة، خرج من مواجهة. بيرسبوليس خالي الوفاض، بعد أن حاول التسجيل في أكثرِ من فرصة، إلا أن الحظ وقف عائقاً أمام طموحاته، ليتقاسم صدارة المجموعة مع الدحيل القطري، بواقعِ ستِ نقاطٍ لكلٍ منهما.      

اترك تعليقاً