الشيخ سلمان آل خليفة يشيد بتكاتف اتحادات القارة الآسيوية مع تفشي كورونا (كوفيد19)

أكد معالي الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم ، أن الظروف الاستثنائية الحالية التي يمر بها العالم أجمع زادت من صلابة روح الوحدة بين أفراد أسرة كرة القدم الآسيوية ، وعززت أجواء التضامن فيما بينهما عبر القرارات والإجراءات المثالية للتعامل مع تفشي فيروس كورونا الجديد (كوفيد19) .

وأشاد آل خليفة بتكاتف اتحادات القارة الآسيوية في مواجهة فيروس كورونا ، مؤكداً أن الظروف الراهنة لن تحد من حرص الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على مواصلة تقديم مختلف أشكال الدعم والمساندة للاتحادات ، بما فيها استمرار تقديم الدعم المالي ، وذلك ضمن برنامج المساعدات المالية.

وأضاف : ” أن دول القارة الآسيوية تأثرت بدرجات متفاوتة ، بتداعيات جائحة فيروس كورونا (كوفيد- 19) ، واتخذت العديد من حكومات القارة إجراءات سريعة وقوية لمنع انتشاره والحد من تأثيره ، مشيراً إلى أن الاتحاد الآسيوي اعتمد ابتداءً من 17 مارس الماضي مبادرة ” العمل من المنزل ” لمدة 14 يومًا لحماية الموظفين وأسرهم ، وسيتم تمديد العمل بتلك المبادرة إذا لزم الأمر”، مبينا أن العمل في إدارات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يمضي بشكل طبيعي لتلبية احتياجات جميع الاتحادات الوطنية والإقليمية والجهات ذات العلاقة .

وقال رئيس الاتحاد القاري ” كما تعلمون فإن الانتشار السريع لفايروس كورونا (كوفيد-19) ، دفعنا ، وبالتوافق مع الاتحادات الوطنية إلى تأجيل العديد من المباريات والأحداث المدرجة على أجندة الاتحاد القاري ، وفي هذا الإطار فإننا نتوجه لتلك الاتحادات بالشكر الجزيل على دعمهم ونصائحهم وتعاونهم المثمر للتوصل إلى أفضل القرارات التي تصب في المصلحة العليا للأسرة الكروية الآسيوية ، وتهدف بصورة أساسية إلى ضمان سلامة وصحة أفراد منظومة كرة القدم ، من لاعبين وكوادر فنية وإدارية ، إلى جانب الملايين من المشجعين في مختلف أنحاء القارة الآسيوية ، والذين ستبقى سلامتهم وصحتهم بمثابة الأولوية بالنسبة لنا.