12 شركة عالمية لتصنيع السيارات تشارك في “فورمولا إي الدرعية

تستعد 12 شركة عالمية لتصنيع السيارات للتواجد في المملكة العربية السعودية للمشاركة في سباق الدرعية المرتقب” فورمولا إي”، الذي تستضيفه المدينة التاريخية يومي 22 و 23 نوفمبر الجاري، ضمن فعاليات “موسم الدرعية” الذي سيقام خلال الفترة من 22 نوفمبر إلى 21 ديسمبر المقبل، ويتخلله العديد من الفعاليات والأنشطة الرياضية والثقافية والترفيهية العالمية.

ويشهد السباق تواجد 4 شركات ألمانية، و3 شركات بريطانية، وأخرى هندية، إضافة إلى شركة صينية، فضلاً عن تواجد شركة أمريكية، ويابانية وفرنسية؛ من أعرق الشركات الخبيرة بسباق السيارات، حيث ينتظر أن تشهد حلبة الدرعية منافسات قوية مع انطلاق الموسم السادس من سباق “أي بي بي فورمولا إي”.

وتضم الشركات المتنافسة على كأس البطولة كلًّا من:

 -“أودي سبورت آبت شيفلر” (ألمانيا):

شارك فريق “أودي سبورت” في جميع المنافسات من بطولة العالم للراليات، وسباق تسلق “بايكس بيك” الدولي، إلى “سوبر تورينج”، وبطولة السيارات السياحية الألمانية “دي تي إم”، وسباقات “جي تي”، وسباقات “فورمولا إي الدرعية” مؤخراً، حيث يضم الفريق البرازيلي لوكاس دي غراسي، وزميله الألماني دانييل أبت، اللذين انضما للفريق منذ انطلاق الموسم الأول لسباقات “فورومولا الدرعية”.

 –     “بي إم دبليو أندريتي موتور سبورت” (ألمانيا):

شاركت “بي إم دبليو” في منافسات “فورمولا إي الدرعية” منذ انطلاقها، وفضلاً عن تأمين كامل أسطول سيارات الأمان والسيارات الرسمية، أصبحت شركة التصنيع الألمانية العملاقة للسيارات فريق عمل متكامل قبل موسم 2018-2019 بشراكتها مع “أندريتي أوتو سبورت”، وكان الفريق قد وقع مع ماكس جونثر، سائق “دراجون” سابقاً، لخوض منافسات موسم 2019/2020 مع الاحتفاظ بأليكس سيمز للموسم الثاني، خلف عجلة سيارة BMW iFE.18.

–     “مرسيدس-بنز إي كيو” (ألمانيا)

يشارك فريق “مرسيدس – بنز إي كيو” في منافسات “فورمولا إي الدرعية” للموسم 2019/2020 بعد تغيير اسمه من “إتش دبليو إيه ريس لاب”، ومع تاريخها العريق الممتد 125 عاماً في رياضة السيارات، تمثل المشاركة انطلاق حقبة جديدة كليًّا للعلامة التجارية الحديثة نحو مستقبل السيارات الكهربائية بالكامل، وسيتولى قيادة سيارتها الاستثنائية من الجيل الثاني Silver Arrow 01، الهولندي نِك دي فريس، وستوفيل فاندورن.

وتحظى العلامة التجارية الفاخرة بمكانة مرموقة خارج إطار “فورمولا إي الدرعية”، حيث فازت بـ5 ألقاب كشركة تصنيع هجين لسباقات “فورمولا 1″، وسبعة ألقاب للسائقين، كما تتمتع بنجاح كبير في بطولة السيارات الألمانية “دي تي إم” وسباقات السيارات الرياضية في جميع أنحاء العالم.

–     “تاغ هوير بورشه” (ألمانيا)

بعد غياب دام أكثر من 30 عاماً، تعود شركة “بورشه” إلى سباق السيارات السريعة لتظهر لأول مرة في موسم 2019-2020 من بطولة “إيه بي بي فورمولا إي” خلال تواجدها في الدرعية. ومع مواجهتها لعمالقة السيارات الألمانية “أودي” و”بي إم دبليو” و”مرسيدس – بنز”.

وتتمتع “بورشه” بتاريخ عريق في سباق السيارات يعود إلى خمسينيات القرن الماضي، ما يجعل مشاركتها في “فورمولا إي” خطوة مهمة في تاريخ الشركة.

–     “دي إس تيكيتا” (الصين)

يتطلع فريق “دي إس تيكيتا” المدعوم من شركة تصنيع فرنسية للفوز بثاني ألقابه، بعد تحقيقه بطولة الفرق في نهائي موسم 2018-2019 مع البطل جان إريك فيرن وأنتونيو فيليكس دا كوستا في موسم 2019-2020.

ويعود تاريخ أول مشاركات الشركة في بطولة “إيه بي بي فورمولا إي” إلى موسم 2016-2017، حيث يدخل أبطال “دي إس تيكيتا” في مشاركتهم الثالثة بالبطولة مع السائق الرئيسي جان إريك فيرجن، وأنتونيو فيليكس دا كوستا خلف عجلة قيادة السيارة DS E-Tense FE20.

–     “إنفجن فيرجين ريسنج” (بريطانيا)

يعود تاريخ مشاركة “إنفجن فيرجين ريسنج” في بطولة “إيه بي بي فورمولا إي” إلى موسمها الأول، ويعد واحداً من فريقين بريطانيين مشاركين في البطولة، إلى جانب “باناسونيك جاكوار ريسنج”، وانضم كل من المخضرم سام بيرد وروبن فرينجنز (الذي شارك سابقاً في سباقات “فورمولا إي الدرعية”)، إلى طاقم سائقي الفريق، الذي يتطلع لإحداث نقلة نوعية في سباقات السيارات الكهربائية بالكامل.

–     “باناسونيك جاكوار ريسنج” (بريطانيا)

بعد انضمامها إلى بطولة “إيه بي بي فورمولا إي” في موسمها الثالث، يتجه فريق “باناسونيك جاكوار ريسنج” للمشاركة في موسمه الثالث بالجيل الثاني الجديد من سيارته Jaguar I-Type III. وتتمتع الشركة البريطانية بتاريخ غني في رياضة السيارات يرجع إلى عام 1948م، لتعيد إحياء برنامجها الخاص بسباقات السيارات.

ويمثل الفريق الخاص بالشركة البريطاني ميتش إيفانز، ومواطنه جيمس كالادو ليتوليا قيادة الجيل الثاني من سيارات Jaguar I-Type 4.

–     “نيو 333” (بريطانيا)

يعد فريق السباق الخاص بشركة تصنيع السيارات الصينية “نيو” هم مبتكري السيارة الفائقة EP9 التي حققت رقماً قياسياً جديداً في سباق نوربور غرينغ عام 2017.

ويمثل الفريق الثنائي أوليفر تيرفي إلى جانب الفرنسي توم ديلمان، وسيتنافسان معاً ضمن فريق “نيو” في سيارة سباق استثنائية باللونين الأخضر والأبيض من الجيل الثاني.

 

–     “جيوكس دراجون ريسنج” (الولايات المتحدة الأمريكية)

تعد شركة “جيوكس دراجون” التي تتخذ من مدينة لوس أنجلوس بكاليفورنيا مقرًّا لها؛ من الفرق المشاركة باستمرار في سباقات “فورمولا إي الدرعية” منذ موسمها الأول، وفي هذا الموسم من السباق المرتقب الذي تحتضنه الدرعية وقعت الشركة عقدًا مع مع برندون هارتلي، سائق سباقات “فورمولا 1” السابق وبطل العالم لسباقات التحمّل؛ ونيكو مولر، سائق الاختبارات والاحتياط لدى فريق “أودي أبت شيفلر”، في محاولة قوية للفوز باللقب.

–     “ماهيندرا ريسنج” – الهند

 يعود تاريخ مشاركات شركة “ماهيندرا ريسنج” في بطولة “إيه بي بي فورمولا إي” إلى عام 2014، لتمثل شركة التصنيع الهندية العملاقة للسيارات، حيث توج باللقب الأول في موسم 2016-2017، وكرر تسجيل النتائج الإيجابية بتحقيقه انتصارين آخرين في موسم 2017-2018.

وقاد الفريق في موسم 2018/2019 جيروم دامبروزيو، سائق سباقات “فورمولا إي” المخضرم وسائق فريق “دراجون” السابق، فضلاً عن السائق الصاعد، باسكال ويرلين. وبعد أن خاضا موسمًا قويًّا، يشارك السائقان للموسم الثاني على التوالي بسيارة M6Electro الجديدة، التي تتميز بنظام نقل حركة تم تطويره بالشراكة مع شركة الهندسة الألمانية العملاقة “زد إف”.

–     “نيسان إي.دامز” (اليابان)

بعد إعلان وصولها إلى منافسات بطولة “إيه بي بي فورمولا إي” في عام 2017، أبرمت “نيسان” شراكة مع “إي.دامز” المخضرمة في سباقات “فورمولا إي” (كانت سابقاً شريك “رينو” الفرنسية)، ليتحول اسم الفريق بعد ذلك إلى “نيسان إي.دامز”.

 وبعد أول موسم حلّت فيه الشركة بالمرتبة الثانية ضمن بطولة الفرق، تسعى لكسر حاجز الوصافة وتحقيق اللقب باللقب في الموسم الحالي 2019-2020.

وتعد “نيسان” أول شركة تصنيع يابانية تشارك في هذه البطولة، وهي من الشركات العالمية الرائدة في تصميم وتصنيع السيارات الكهربائية بالكامل.

ويضم فريق “نيسان إي.دامز” سيباستيان بويمي، المخضرم في سباقات “فورمولا إي” والبطل السابق، إلى جانب السائق البريطاني أوليفر رولاند، اللذين سيقودان سيارة بتصميم استثنائي مستوحى من الكيمونو.

–     “فينتوري ريسنج” (موناكو)

حقق الفريق الذي يتخذ من موناكو مقراً له أول فوز في سباق هونج كونج للسيارات الكهربائية عام 2019. وتتمتع الشركة برقم قياسي من حيث سرعة السيارات الكهربائية على الطرقات، التي حققتها السيارة الملقبة بالطلقة VBB-3 في عام 2016 وقبل موسم 2018-2019.

ويضم الفريق سائقة السباقات سوزي وولف كسائقة أساسية في الفريق، وفيليب ماسا، السائق السابق من عالم “فورمولا 1”. وقد انضم السائق البرازيلي إلى إدواردو مورتارا المخضرم في سباقات “فورمولا إي” لاستكمال تشكيلة سائقي الفريق، التي ستبقى على حالها في موسم 2019/2020.

ويمكن شراء التذاكر المخصصة لجميع الفعاليات الترفيهية المذهلة التي يقدمها موسم الدرعية من خلال الموقع الإلكتروني www.diriyahseason.sa؛ علماً بأن تذاكر سباق “فورمولا إي” و”نزال الدرعية التاريخي للملاكمة مُتاحة للبيع حالياً، وكذلك تذاكر “كأس الدرعية للتنس”، فيما سيتم إعلان التذاكر المخصصة للفعاليات الأخرى بالإضافة إلى تذاكر لحضور كامل فعاليات موسم الدرعية قريباً.