تيرشتيجن يعزو سقوط برشلونة أمام روما وليفريول في دوري الأبطال إلى عوامل نفسية

أكد الحارس الألماني اندري مارك تيرشتيجن، نجم نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم، أن خروج ناديه من منافسات بطولة دوري أبطال أوروبا بشكل مخز أمام كل من روما الإيطالي وليفربول الإنجليزي في عامين متتاليين، لا يرجع إلى وجود قصور فني ولكن إلى عوامل نفسية، لم يفصح عنها.

وقال تيرشتيجن- في تصريحات نقلتها عنه صحيفة “ماركا” الإسبانية اليوم الجمعة: “هذا لا يمكن إرجاعه إلى أخطاء تقنية أو أمور تتعلق باللعب، يجب أن نغوص بشكل أعمق إلى المسائل النفسية، ولهذا لا يمكنني أن أقول أن هذا الأمر لا يمكن أن يحدث مرة أخرى، لقد تجمدنا جميعا لأننا لم نملك تفسيرات”.

وتحدث نوير أيضا عن أسلوب لعب برشلونة، حيث أردف قائلا: “أريد أن أكون شيئا نافعا لبرشلونة وأسلوب لعبه، الألقاب مهمة للغاية كما هي مهمة أيضا الأرقام القياسية بالنسبة لأي شخص داخل أي فريق”.

وعلى جانب آخر، أكد تيرشتيجن أن علاقته بمواطنه وزميله في المنتخب الألماني، مانويل نوير تحكمها الاحترافية والمنافسة، واختتم قائلا: “نحن محترفون ونتنافس على هدف معين، ولكن يمكننا أن نتحدث عن كل شيء، بدون أن نلقي بالا لهذه الطموحات”.