الإصابة تبعد نيمار عن الملاعب أربعة أسابيع

أعلن نادي باريس سان جيرمان الفرنسي لكرة القدم اليوم الاثنين أن مهاجمه البرازيلي الدولي نيمار دا سيلفا سيغيب عن الملاعب لنحو أربعة أسابيع بسبب الإصابة.

وأوضح النادي في بيان له اليوم : “الأشعة التي خضع لها نيمار اليوم أكدت تعرضه لإصابة عضلية في الفخذ الأيسر وأنه سيخضع مجددا للفحص الطبي في غضون ثمانية أيام”.

وأشار النادي إلى أن الوقت الذي يحتاجه اللاعب للعلاج من الإصابة يصل لنحو أربعة أسابيع وأن تقدير هذا الوقت على وجه الدقة يتوقف على الفحص الجديد لحالته.

وتعرض نيمار للإصابة بعد دقائق قليلة من المباراة الودية لمنتخب بلاده البرازيل أمام نظيره النيجيري والتي انتهت بالتعادل 1 / 1 أمس الأحد في سنغافورة.

وبهذا ، يغيب نيمار عن مباراتي سان جيرمان أمام كلوب بروج البلجيكي في دوري أبطال أوروبا علما بأنه كان من المفترض أن يعود للمشاركة مع الفريق في البطولة الأوروبية من خلال مباراة بروج يوم 22 تشرين أول/أكتوبر الحالي حيث عانى اللاعب من الإيقاف في أول مباراتين للفريق بمجموعته في دوري الأبطال.

كما تأكد غياب اللاعب عن مباراة الفريق المهمة والصعبة أمام مارسيليا بالدوري الفرنسي والمقررة في 27 تشرين أول/أكتوبر الحالي.

وتمثل الإصابة الجديدة لنيمار لطمة قوية لباريس سان جيرمان خاصة وأن اللاعب عاد للمشاركة مع الفريق مؤخرا بعد غياب لمدة أربعة شهور بسبب الإصابة.

واستهل نيمار عودته للمشاركة مع الفريق بشكل قوي حيث سجل أربعة أهداف في أول خمس مباريات خاضها مع الفريق في الدوري الفرنسي.