يوفنتوس يستعد لصناعة التاريخ والاحتفال بالدوري الإيطالي

سيكون التعادل مع سبال المتواضع غدا السبت كافيا ليوفنتوس للاحتفال بالفوز بلقب الدروي الإيطالي لكرة القدم للمرة الثامنة على التوالي وهو رقم قياسي مع تبقي ست مباريات في الدوري الإيطالي.

احتفالات يوفنتوس باللقب، وهو الذي يتصدر الترتيب بفارق 20 نقطة عن نابولي صاحب المركز الثاني، ستلغى فقط في حالة الخسارة في مدينة فيرارا الإيطالية، حيث ستبقى فرصة ضئيلة لنابولي في العودة إلى المنافسة اذا فاز على كييفو بعد غد الأحد.

ويستعد يوفنتوس لتحقيق أكبر سلسلة انتصارات في الدوريات الخمس الكبرى، كما أنه سيصبح أول فريق يضمن الفوز باللقب هذا الموسم.

وتأتي مباراة سبال في وقت هام من الموسم بالنسبة ليوفنتوس، بين مواجهتي دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا ضد آياكس أمستردام الهولندي، الذي تعادل معه يوفنتوس 1 / 1 في مباراة الذهاب التي جرت بالعاصمة الهولندية أمستردام أول أمس الأربعاء ، حيث تقام مباراة العودة يوم الثلاثاء في تورينو الإيطالية.

ومن المرجح أن يريح ماسيميليانو أليجري مدرب يوفنتوس بعض من لاعبيه الأساسيين، فيما يأمل سبال في الفوز من أجل مواصلة سعيه للنجاة من الهبوط حيث يبتعد بفارق أربع نقاط عن مراكز الهبوط الثلاثة.

وحظي سبال بثلاثة انتصارات متتالية على روما وفروسينوني ولاتسيو، قبل أن يخسر 1/2 أمام كالياري يوم الأحد الماضي ، وهو ما لم يقلق المدرب ليوناردو سيمبليسي.

وقال سيمبليسي: “عدنا من كالياري بدون نقاط ، لكن يجب أن نستمر في هذا النوع من العروض „،بالتأكيد لدينا دوافع للعب مباراة جيدة ضد يوفنتوس ، على أمل أن يفكروا في أشياء أخرى.”

وسيكون على نابولي، الذي خسر صفر / 2 أمام أرسنال الانجليزي، أمس الخميس، في ذهاب دور الثمانية للدوري الأوروبي، مواجهة كييفو على ملعب”سان” باولو بعد غد الأحد، في مباراة قد تقضي على أمال كييفو في البقاء بالمسابقة.

ويلتقي إنتر، صاحب المركز الثالث في ترتيب المسابقة، مع مضيفه فروسينوني، الذي يحتل المركز التاسع عشر (قبل الأخير).

ويسعى إنتر لتعزيز موقعه في المركز الثالث المؤهل لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم القادم، لاسيما وأنه يبتعد بفارق خمس نقاط عن المركز الرابع.

ويبدو الصراع محتدما بين خمسة فرق لحسم المقعدين المتبقيين المؤهلين لدوري الأبطال، بعدما حسم يوفنتوس ونابولي أول مقعدين.

ويحتل فريق ميلان المركز الرابع حاليًا، متقدماً على أتالانتا بأفضلية المواجهات المباشرة بعدما تساويا في رصيد 52 نقطة، لكنه غدا السبت سيواجه مباراة صعبة على أرضه أمام لاتسيو ، صاحب المركز السابع، الذي يأتي خلف ميلان بثلاث نقاط ولديه مباراة مؤجلة.

وقال المدافع أليسيو رومانيولي قائد فريق ميلان : “إنه صدام أمام منافس مباشر وفريق قوي للغاية، نحتاج إلى الاعتماد على أدائنا ،الذي كان مقنعًا رغم هزيمتنا 1 /2 أمام يوفنتوس، والحصول على النقاط الثلاث”.

ويستضيف أتالانتا يوم الإثنين القادم فريق إمبولي صاحب المركز الثامن عشر.

في المقابل، يلتقي روما، صاحب المركز السادس برصيد 51 نقطة مع ضيفه أودينيزي (المتعثر) غدا.

ويستضيف تورينو فريق كالياري بعد غد الأحد، الذي يشهد أيضًا مباراة ديربي سامبدوريا وجنوه، وساسولو وبارما، وفيورنتينا ضد بولونيا.

وكان فيورنتينا تعاقد مع المدرب فينتشنزو مونتيلا الذي عاد لولاية ثانية لتدريب الفريق، خلفًا لستيفانو بيولي الذي استقال من منصبه.