ديربي لندن بين ارسنال وتوتنهام ومهمة سهلة لسيتي وتشيلسي بكأس رابطة المحترفين

(د ب أ)- يلتقي فريق ارسنال مع ضيفه توتنهام بعد غد الأربعاء في ديربي شمال لندن بدور الثمانية بكأس رابطة المحترفين الإنجليزية لكرة القدم.

ويلتقي مانشستر سيتي حامل اللقب مع مضيفه ليستر سيتي غدا الثلاثاء وفي اليوم ذاته يلتقي ميدلسبره مع بيرتن ألبيون.

ويشهد يوم الأربعاء أيضا مواجهة بين فريقين بالدوري الإنجليزي الممتاز حيث يلتقي تشيلسي مع ضيفه بورنموث في دور الثمانية لكأس رابطة المحترفين الإنجليزية.

وهذه هي المواجهة الثانية بين ارسنال وتوتنهام هذا الشهر بعدما التقيا في الثاني من كانون اول/ديسمبر الجاري وفاز ارسنال 4 /2 بالدوري الإنجليزي الممتاز.

ويتطلع ارسنال لتجاوز أثار هزيمته المفاجئة على ملعب ساوثهامبتون 2 /3 أمس الأحد في الدوري الإنجليزي الممتاز، وهي الهزيمة التي انهت المسيرة الخالية من الهزائم للفريق والتي امتدت لـ22 مباراة متتالية.

وقال اليكس ايوبي لاعب وسط ارسنال “لا يمكننا أن ندفن رؤوسنا في الرمال بعد الهزيمة، علينا أن ننهض من أجل المباراة التالية”.

ومن جانبه انتقد الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام الاحتفالات المبالغ فيها لارسنال بعد الفوز على فريقه مطلع الشهر الجاري.

وقال “بالتأكيد الأمر مؤلم لأنها مباراة ديربي ولكن لو كنا فزنا لحدث نفس الشيء”.

وأضاف “إنها قلة احترام للأخرين، أعتقد أنهم لم يتعاملوا معنا باحترام”.

ويلتقي مانشستر سيتي مع ليستر في دور الثمانية للموسم الثاني على التوالي بعد فوز سيتي بركلات الجزاء الموسم الماضي.

وفي الوقت الذي يتصارع فيه سيتي مع ليستر سيتي على صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز فإن ليستر سيتي فاز مرة واحدة فقط في أخر ست مباريات.

أما تشيلسي وبورنموث فكل منهما يسير في اتجاه معاكس، حيث ينافس تشيلسي على القمة بينما خسر بورنموث ست مرات في أخر سبع مباريات.

من جانبه تأهل بيرتن ألبيون المنافس بدوري الدرجة الثالثة، للمرة الأولى في تاريخه لدوري الثمانية لكأس رابطة المحترفين.

ويلتقي بيرتن ألبيون مع مضيفه ميدلسبره صاحب المركز السادس بدوري الدرجة الأولى غدا الثلاثاء.