الجمعية العمومية لاتحاد جنوب غرب آسيا تزكي عادل عزت رئيساً لها

زكت الجمعية العمومية لاتحاد جنوب غرب آسيا  لكرة القدم بالإجماع رئيس الاتحاد السعودي عادل بن محمد عزت رئيساً للاتحاد في دورته الأولى، وذلك خلال الاجتماع الذي عقد اليوم (الأحد) في محافظة جدة.

وانتخبت الجمعية العمومية رئيس الاتحاد المالديفي محمد شاويد نائباً أولاً للرئيس، فيما زكت الهندي صبراتا دوتا نائباً للرئيس عن منطقة جنوب آسيا، والإماراتي عبدالله الجنيبي نائباً للرئيس عن منطقة غرب آسيا.

وصادقت الجمعية على تزكية أعضاء اللجنة التنفيذية بعضوية البنغلاديشية محفوظة اختر، والنيبالي كارما تسيرينغ شيربا، والسيرلانكي أنورا دي سيلفا، والبحريني الشيخ علي آل خليفة، والكويتي فهد الهملان.

وكانت الجمعية قد بدأت أعمالها بكلمة أعرب من خلالها عزت عن شكره وتقديره لرؤوساء الاتحادات الأهلية الأعضاء في الجمعية العمومية على إيمانهم بأهمية إنشاء هذا الاتحاد لما فيه صالح كرة القدم في قارة آسيا، والاتحاد الأعضاء فيه، مؤكداً أن الاتحاد قد وضع منذ اجتماعه الأول الأساسات المتينة التي تضمن له النجاح.

وأكد عزت بأن فكرة إنشاء الاتحاد التي أطلقها معالي الأستاذ تركي آل الشيخ جاءت من إيمان المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بما تمثله كرة القدم من شغف، باعتبارها الرياضة التي تجمع وتوحد شعوب ودول المنطقة، وسائر دول العالم، لافتاً إلى أن جمع غرب القارة بشرقها سيأتي بنتائج إيجابية كبيرة.

وأوضح عزت بأن الاتحاد ماضٍ إلى تحقيق أهدافه في ظل إيمان أعضاء الاتحاد بالمشروع الذي وجد مباركة من الاتحادين الدولي والآسيوي لكرة القدم، لما يحمل من أهداف تدعم تطوير كرة القدم في قارة آسيا، وفي الاتحادات الأعضاء على كافة المستويات الإدارية والفنية والاستثمارية، وكذلك ما يتعلق بالبنية التحتية.

رفع رئيس اتحاد جنوب غرب آسيا لكرة القدم عادل بن محمد عزت باسمه ونيابة عن أعضاء اللجنة التنفيذية والجمعية العمومية خالص الشكر  والعرفان لمعالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ على فكرة إنشاء الاتحاد، والتي تبلورت إلى واقع، معرباً عن تقديره لتوفير معاليه كل سبل الدعم لإنجاح مسيرة الاتحاد.

وأكد عزت بأن فكرة إنشاء الاتحاد والتي غرس بذرتها الرئيس الفخري للاتحاد معالي الأستاذ تركي آل الشيخ ستنمو وتترعرع في ظل الخطة المرسومة والأهداف السامية التي تسعى إلى إحداث نقلة نوعية في الاتحاد نفسه، وبما ينعكس على الاتحادات الأعضاء فيه.

وقال عزت في أعقاب تزكيته رئيساً للاتحاد:”لقد شهدنا يوماً تاريخياً لكرة القدم في المنطقة، حيث اجتمعت كل هذه الدول بهدف تطوير لعبة كرة القدم في القارة، بدءاً من قواعدها الأساسية وصولاً إلى المستوى الاحترافي المنشود”.

وأضاف: “لا شك أن كرة القدم في جنوب وغرب آسيا مقبلة على مرحلة نمو كبيرة، لذلك علينا أن نجمع موارد وخبرات دول المنطقة لنعمل معاً على استغلال هذه الطاقة الكامنة في منطقتنا، وسوف يساهم اتحاد جنوب غرب آسيا في تركيز تلك القوى والجهود لصالح اللعبة في القارة”.

Leave a Reply