“الصبر مفتاح الفرج” شعار الجماهير الإنجليزية للحصول على تذاكر مباراة كرواتيا

(د ب أ)- الجماهير الإنجليزية قامت بما تجيد فعله ، انتظرت لساعات في طوابير على أمل أن تنجح في اللحظة الأخيرة في شراء تذاكر المباراة أمام كرواتيا في المربع الذهبي لمونديال روسيا غدا الأربعاء.

التفاؤل كان مرتفعا في مركز بيع التذاكر في موسكو والتابع للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) قبل ساعات من المواجهة المرتقبة أمام كرواتيا في استاد لوجنيكي، ولكن بحلول فترة الظهيرة لم يكن هناك أي اشارات بشأن وجود تذاكر يعاد بيعها.

وقالت الجماهير إنه بات من المستحيل شراء تذاكر بواسطة البوابة الالكترونية لتبادل التذاكر التابعة للفيفا، لذا كانت الخيارات محدودة، مما استوجب الحضور بشكل شخصي لمركز بيع التذاكر.

وقال المشجع الإنجليزي ستيوارت من توتنهام “لقد توجهت إلى مركز التذاكر مباشرة صباح اليوم على أمل الحصول على تذكرة، ولكن لا يوجد أي تحرك ، وتم اخبارنا بضرورة الانتظار وأن التذاكر سيتم بيعها عندما تتوافر”.

ووفقا لوسائل الإعلام البريطانية فإنه من المتوقع حضور نحو عشرة الاف مشجع إنجليزي للمباراة في موسكو.

وكان داني من رويسليب في غرب لندن من بين 100 شخص ينتظرون في خط منظم خارج مركز بيع التذاكر، وانضمت الجماهير إلى الطابور دون أن يعرفوا إذا كان الطابور سيتحرك أم لا ، لكن الروح المعنوية للجميع بدت عالية.

ورغم انتظاره لنحو ثلاث ساعات فإن داني وأصدقائه كانوا سعداء بمحاولة تجربة حظهم خارج مركز بيع التذاكر بدلا من الشراء عبر حملة التذاكر.

وأشار “لقد قالوا إنه لا توجد تذاكر هنا الآن ، وبعض الناس قالت حسنا هكذا الأمر لقد انتهينا، لكن لا يمكنك معرفة متى ستأتي التذاكر”.

وأوضح “يمكنك الشراء من الموقع الالكتروني الآن، يمكنك الشراء من بلجيكا – فرنسا، تذاكر مباراة المركز الثالث والنهائي، ولكن تذاكر مباراة إنجلترا وكرواتيا ليست على القائمة”.

وتردد أن مجموعة من التذاكر تم طرحها عبر الموقع الالكتروني للفيفا أمس الأول الأحد، حيث تبدأ أسعار التذاكر من نحو 280 دولار، وهي التذاكر التي عادت من الاتحادات أو المشجعين بعد خروج منتخباتهم من المونديال.

وتقول الجماهير إنه حتى عندما بدا أن التذاكر متاحة عبر الانترنت، فإن الموقع الالكتروني لم يكن يسمح بإتمام عملية الشراء.

وأوضح داني “غدا سيكون هناك من يحاول إعادة بيع التذاكر خلال المباراة ، ربما ترتفع الأسعار ربما تنخفض، ولكن لهذا السبب نحن هنا الآن، نحاول الحصول على التذاكر الرسمية، ونأمل في الحصول عليها بسعر مناسب”.

وتابع “حتى أسعار التذاكر عبر الفيفا باهظة الثمن، تتراوح بين 480 و680 أو 700 دولار، إنه قدر كبير من المال لمباراة كرة قدم واحدة”.

هيدي من هاتفيلد انضمت إلى الطابور وهي ترتدي قميص المنتخب الإنجليزي بعد السفر إلى موسكو أمس الاثنين لكنها ظلت متفائلة إزاء إمكانية حضور المباراة.

وقالت هيدي “دائما تقول لنفسك إذا بلغت إنجلترا المربع الذهبي فإنك ستعود، سواء معك تذكرة أم لا”.

وأضافت “إذا لم نحصل على تذاكر سنكتفي بالذهاب إلى منطقة المشجعين لمشاهدة المباراة هناك، سنستمتع بالأمر، على الأقل نحن في موسكو، مجرد التواجد هنا بمثابة تجربة”.

Leave a Reply