البرازيل تبدأ مشوارها في كأس العالم بالتعادل مع سويسرا

(د ب أ)- فرط منتخب البرازيل في فوز كان في متناوله، ليكتفي بالتعادل 1 / 1 مع منتخب سويسرا اليوم الأحد في افتتاح مباريات المنتخبين بالمجموعة الخامسة في مرحلة المجموعات لبطولة كأس العالم لكرة القدم.

بهذه النتيجة، حصل منتخبا البرازيل وسويسرا على أول نقطة لهما في المجموعة، ليتقاسما المركز الثاني في جدول الترتيب بفارق نقطتين خلف منتخب صربيا (المتصدر)، الذي حقق فوزا صعبا 1 / صفر على منتخب كوستاريكا (متذيل الترتيب) في وقت سابق اليوم.

كان منتخب البرازيل الطرف الأفضل خلال الشوط الأول، ليترجم سيطرته على مجريات اللقاء، بعدما بادر نجمه فيليب كوتينيو بالتسجيل في الدقيقة 20.

واستغل المنتخب السويسري تراجع أداء البرازيل في الشوط الثاني، واطمئنانه (غير المبرر) لتحقيق الفوز، ليدرك لاعبه ستيفين زوبير التعادل في الدقيقة 50، بهدف مثير للجدل.

رفض حكم المباراة الاستجابة لمطالب لاعبي البرازيل بالاحتكام إلى تقنية حكم الفيديو المساعد، بعدما أثبتت الإعادة التليفزيونية قيام زوبير بدفع المدافع البرازيلي جواو ميراندا قبل تسجيله الهدف.

وبات يتعين على المنتخبين تحقيق نتيجة إيجابية في الجولة الثانية بالمجموعة لإنعاش آمالهما في التأهل للأدوار الإقصائية، حيث تلتقي البرازيل مع كوستاريكا يوم الجمعة المقبل، فيما تلعب سويسرا مع صربيا بالجولة ذاتها في نفس اليوم.

حاول منتخب سويسرا مباغته المنتخب البرازيلي في الدقائق الأولى، حيث أرسل شيردان شاكيري تمريرة عرضية من الناحية اليمنى لبليريم دزيمايلي، الذي سدد مباشرة من داخل منطقة الجزاء، في حراسة مدافعي البرازيل، في الدقيقة الرابعة، ولكنه أطاح بالكرة بعيدا تماما عن المرمى.

بمرور الوقت، دخل منتخب البرازيل لأجواء المباراة، حيث مرر نيمار كرة عرضية من اليسار في الدقيقة العاشرة، أخفق فابيان شار مدافع سويسرا في إبعادها، لتصل الكرة في النهاية إلى باولينيو، الذي سدد برعونة، ليبعد يان سومير، حارس مرمى سويسرا، الكرة إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

وترجم منتخب البرازيل سيطرته على المباراة، بعدما أحرز كوتينيو هدفا لمصلحة منتخب (راقصو السامبا) في الدقيقة 20.

وتابع لاعب برشلونة الإسباني تمريرة عرضية من الناحية اليسرى عن طريق مارسيللو، أبعدها الدفاع السويسري بطريقة خاطئة لتتهيأ أمام كوتينيو، الذي سدد بقدمه اليمنى من خارج المنطقة، لتصطدم الكرة بباطن القائم الأيسر قبل أن تعانق الشباك.

هدأ إيقاع المباراة نسبيا، وإن ظل منتخب البرازيل الأكثر استحواذا وسيطرة على الكرة، وكاد جابرييل جيسوس أن يعزز النتيجة في الدقيقة 34، بعدما تابع ركلة ركنية من نيمار، ولكنه سدد ضربة رأس غير متقنة، ذهبت إلى ركلة مرمى.

في المقابل، سدد ستيفين زوبير من داخل المنطقة في الدقيقة 40، لكن الكرة اصطدمت في تياجو سيلفا قائد المنتخب البرازيلي.

وأضاع سيلفا فرصة إضافة هدف آخر للبرازيل في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الأول، حينما تابع ركلة ركنية نفذها نيمار من الناحية اليسرى، ليسدد ضربة رأس ولكنها افتقدت للدقة لتعلو العارضة بقليل، وينتهي الشوط بتقدم البرازيل بهدف كوتينيو.

مع بداية الشوط الثاني، استغل المنتخب السويسري حالة الهدوء التي انتابت لاعبي البرازيل، ليدرك زوبير التعادل في الدقيقة 50.

وتابع زوبير ركلة ركنية نفذها شاكيري، ليسدد ضربة رأس رائعة، واضعا الكرة داخل الشباك، غير أن لاعبي البرازيل طالبوا حكم المباراة المكسيكي سيزار أرتورو بالازويوس، بالاحتكام إلى تقنية حكم الفيديو المساعد، حيث أشاروا إلى قيام زوبير بدفع المدافع البرازيلي جواو ميراندا قبل تسجيله الهدف، لكنه لم يلتفت لتلك المطالبات وأعلن احتسابه الهدف السويسري.

أسرع منتخب البرازيل من وتيرة أدائه مجددا، وتابع كوتينيو كرة مرتدة بطريقة خاطئة من دفاع سويسرا، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة في الدقيقة 56، لكنها لم تصطدم بالدفاع، لتتهيأ الكرة أمام نيمار، الذي سدد من داخل المنطقة بعدما راوغ ستيفان ليشتستاينر، لكن الكرة اصطدمت مجددا باللاعب السويسري، لتخرج إلى ركلة ركنية لم تستغل.

دفع تيتي مدرب منتخب البرازيل بتبديله الأول في الدقيقة 60 بنزول فيرناندينيو بدلا من كاسيميرو.

وتابع فيرناندينيو كرة مرتدة بشكل خاطيء من دفاع سويسرا، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة في الدقيقة 65، ولكن الكرة اصطدمت في الدفاع إلى ركلة ركنية لم تثمر عن أي جديد.

أجرى منتخب البرازيل التبديل الثاني في الدقيقة 67 بنزول ريناتو أجوستو بدلا من باولينيو.

أضاع كوتينيو فرصة محققة في الدقيقة 69، حينما تلقى تمريرة عرضية من الناحية اليمنى، ليهيأ الكرة لنفسه قبل أن يسدد تصويبة افتقدت للدقة، لتخرج بجانب القائم الأيسر.

دفع منتخب سويسرا بتبديله الأول في الدقيقة 71 بنزول دينيس زكريا بدلا من فالون بيرامي.

وسدد دزيمايلي من خارج المنطقة في الدقيقة 73، لكن الكرة ذهبت في منتصف المرمى، ليمسكها أليسون باكير، حارس مرمى البرازيل بثبات.

طالب لاعبو البرازيل بالحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 74، إثر سقوط جيسوس داخل المنطقة خلال كرة مشتركة مع مانويل أكانجي، لكن الحكم رفض اللجوء لتقنية حكم الفيديو المساعد مرة أخرى.

وسدد نيمار من خارج المنطقة في الدقيقة 78 على يمين يان سومير، الذي كان لها بالمرصاد، قبل أن يجري المنتخب البرازيلي تبديله الثالث (الأخير) في الدقيقة 78 بنزول روبيرتو فيرمينو بدلا من جيسوس غير الموفق.

ورد منتخب سويسرا بتبديله الثاني في الدقيقة 81 بنزول بريل إيمبولو بدلا من هاريس سيفيروفيتش.

تلقى فيرمينو تمريرة أمامية، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة في الدقيقة 82، لكنه أطاح بالكرة بعيدا تماما عن المرمى.

شهدت الدقائق الأخيرة محاولات مكثفة من جانب البرازيل لخطف النقاط الثلاث، حيث تابع فيرمينو ركلة حرة نفذها نيمار من الناحية اليسرى، ليسدد ضربة رأس على يمين سومير، الذي أبعد الكرة ببراعة في الدقيقة 90.

وتابع ميراندا ركلة ركنية نفذها نيمار، ولكن أبعدها دفاع سويسرا بطريقة خاطئة، ليسدد مباشرة من خارج المنطقة في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، لكن الكرة مرت بجوار القائم الأيمن مباشرة، فيما سدد ريناتو أجوستو من داخل المنطقة في الدقيقة الخامسة من الوقت الضائع أبعدها الدفاع لركلة ركنية لم تستغل، ويطلق بعدها حكم المباراة صافرة النهاية، معلنا تعادل المنتخبين بهدف لكل منهما.