بالوتيلي ينفجر غاضبا بسبب لافتة عنصرية في ودية السعودية وإيطاليا

(د ب أ)– أعرب اللاعب الإيطالي ماريو بالوتيلي عن غضبه من لافتة عنصرية ظهرت في ملعب مباراة منتخب بلاده أمس الأثنين أمام نظيره السعودي، وذلك من خلال رسالة نشرها على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “انستجرام”.

وعاد بالوتيلي إلى صفوف المنتخب الإيطالي بعد غياب دام لأربع سنوات من بوابة هذه المباراة الودية التي انتهت لصالح إيطاليا 2 / 1.

“قائدي يجب أن يحمل دما إيطاليا”، كانت هذه هي العبارة التي حملتها اللافتة وأغضبت بالوتيلي.

ومنذ مجيء روبرتو مانشيني إلى مقعد المدير الفني لإيطاليا أصبح بالوتيلي أحد المرشحين لحمل شارة قيادة منتخب “الأزوري” بعد القائد ليوناردو بونوتشي.

وقال بالوتيلي/27 عاما/ عبر “انستجرام”: “يا فتيان نحن في 2018، انتهوا عن هذا، استيقظوا أرجوكم”.

وولد بالوتيلي في مدينة باليرمو وهو ابن لوالدين جاءا لإيطاليا مهاجرين من غانا.

ويشتهر بالوتيلي بأنشطته المناهضة للعنصرية، فقد وقع ضحية لهذا السلوك المشين عدة مرات بسبب لون بشرته السمراء.

وخاض لاعب نيس الفرنسي أمس أولى مبارياته مع منتخب إيطاليا منذ حزيران/يونيو 2014 وسجل الهدف الأول لفريقه في شباك المنتخب السعودي.

وجاءت ودية أمس في إطار استعدادات السعودية لخوض منافسات بطولة كأس العالم 2018 بروسيا، فيما كانت بالنسبة للمنتخب الإيطالي مجرد مباراة عابرة حيث لم يتأهل الفريق للمونديال وذلك للمرة الأولى منذ ستة عقود.