#الأخضر و #بلجيكا: 24 عاما على ذكرى العويران

تقرير: إياد العلي

على ذكريات هدف سعيد العويران في مونديال أمريكا، يلتقي المنتخب السعودي مع نظيره البلجيكي اليوم الثلاثاء، في ثاني تجاربه الودية ضمن معسكر إسبانيا، ورابع مبارياته في طريق التجهيز لمونديال روسيا، بعدما تعادل في الودية السابقة أمام أوكرانيا بهدف لمثله.

التاسع والعشرين من يونيو لعام 94 لم يكن يوما عاديا في تاريخ كرة القدم السعودية، فالذاكرة تحمل الهدف الأشهر للأخضر في مونديال أمريكا، والذي سجله سعيد العويران في شباك بلجيكا، وتحديدا في الدقيقة الخامسة من اللقاء. وفي ذاك المونديال بلغ الصقور الدور الثاني، بعدما حل وصيفا للمجموعة السادسة برصيد ست نقاط، وهو ذات رصيد المتصدر منتخب هولندا، قبل أن تنتهي المغامرة الخضراء بالخسارة من السويد بثلاثة أهداف لهدف، ويغادر الأخضر أرض الأمريكان حاملا الإشادة من كل لسان.

بهذه الذكريات المونديالية، يلعب الأخضر اليوم ثاني ودياته في أيام الفيفا أمام بلجيكا، وهي الودية الرابعة في طريق الإعداد للمونديال، وتحديدا منذ اعتماد البرنامج المتكامل من اتحاد القدم، عبر المؤتمر الصحفي الذي عقده عادل عزت في العاشر من يناير الماضي، بحضور القائد الفني الأرجنتيني خوان بيتزي، حيث كسب الأخضر اللقاء الأول أمام مولدوفا بثلاثية نظيفة، ثم خسر الثانية من العراق بأربعة أهداف لهدف، وتعادل في الثالثة مع أوكرانيا الجمعة الماضي بهدف لمثله.

لقاء الأخضر وبلجيكا في مونديال أمريكا لم يكن الوحيد بين الطرفين، إذ التقيا وديا في هولندا، وتحديدا في مايو من العام 2006، وحينها خسر الأخضر بهدفين لهدف، ليكون لقاء اليوم الثالث بينهما في سجلات التاريخ.