تقرير – الأخضر يختار أقوى الوديات للفت أنظار العالم في النهائيات

 

 

تقرير: السموأل عبدالباقي

اداء: عبدالله الدخيل

الأخضر يختار أقوى الوديات تأهباً لأكبر التحديات، وذلك للظهور المميز في أفضل البطولات العالمية على مستوى المنتخبات، وعزيمة صقور العرب وآسيا، تتخطى التحقيق بمونديال روسيا.

الجمعة الماضية، كان التحدي الأول في أوروبا للمنتخب السعودي أمام أوكرانيا، وعلى الرغم من كون اللقاء كان ودياً، أمام منتخب لا يشارك في النهائيات، إلا أن التأقلم على أجواء الكرة الأوروبية، ومواجهة أقوى منتخباتها يمثل أفضل إعداد لكتيبة الأرجنتيني خوان بيتزي، وبخاصة وأن اللقاء انتهت نتيجته بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، ما يؤكد أن الأخضر وصل إلى درجة جاهزية كبيرة خلال مرحلة الإعداد الثالثة، وبخاصة في المعسكر الأوروبي بإسبانيا.

المباراة المقبلة أمام بلجيكا، تعد مكسبا فنيا حقيقيا للصقور، كون بلجيكا أحد أفضل المنتخبات الأوروبية في الفترة الحالية، حيث تأهلت إلى نهائيات كأس العالم كأول منتخب أوروبي، في صدارة المجموعة الثامنة بالتصفيات المؤهلة للمونيال، بتسع انتصارات وتعادل واحد فقط، دون أن تتعرض بلجيكا لأي خسارة.

الأخضر سيواجه يوم الثلاثاء المقبل، منتخب يضم في صفوفه نجوم الدوري الإنجليزي، مثل ادين هازاد نجم تشيلسي، ورادميل لوكاكو مهاجم مانشستر يونايتد وهدافه، ودي بروين نجم مانشتر سيتي والمرشح لجائزة أفضل لاعب بالدوري الإنجليزي بالموسم الحالي، ما يمثل اختبار حقيقي لكتيبة خوان بيتزي، الذي تمكن من التدرج بالأخضر خلال فترة الإعداد، عبر عدة مباريات، لتصل المواجهات الودية حاليا إلى صدام منتخبات القمة بأوروبا.