تقرير – الهلال يفرط مجددا في فرصة تصحيح المسار الآسيوي

 

 

تقرير: محمد الصايم

أداء: عبدالله الدخيل

فرط الهلال في فرصة تصحيح الأوضاع في دوري أبطال آسيا، واكتفى بالتعادل مع ضيفه الريان القطري بهدف لمثله، ليظل الأزرق في المركز الأخير للمجموعة الرابعة، والتي يتصدرها استقلال طهران الإيراني، الذي تعادل مع مضيفه العين الإماراتي بهدفين لكلا الطرفين.

جولة ثالثة من دوري أبطال آسيا ومازال التعثر ملازما للأزرق، الذي فشل في الخروج من المركز الأخير، واكتفى بتعادل آخر أمام الريان القطري، ليجمع النقطة الثانية فقط، فيما يملك الريان ثلاث نقاط وضعته وصيفا للمجموعة، أمام العين الإماراتي ثالث الترتيب، والذي تعادل مع ضيفه المتصدر استقلال طهران الإيراني بهدفين لمثلهما.

المغربي محسن متولي محترف الريان فاجأ عبدالله الواكد حارس الهلال بتسديدة طويلة المدى هزت الشباك الزرقاء بعد ثلاث دقائق فقط، ما خلط أوراق المدرب الأرجنتيني خوان براون، ليكون التعديل بتسديدة عبدالله الزوري قبل الوصول للدقيقة الستين، ليتم اختياره رجلا للمباراة. بعد التعادل ظل اللعب سجالا بين الطرفين، مع خطورة أكبر للكتيبة الزرقاء، لكن دون الاستثمار الأمثل للفرص.

المجموعة الرابعة في دوري أبطال آسيا استحقت لقب مجموعة التعادلات، وهو ما يفتح الباب أمام الأندية الأربعة لضمان التأهل عبر الجولات الثلاث الأخيرة، فالفارق بين الهلال متذيل الترتيب والاستقلال المتصدر ثلاث نقاط فقط، علما بأن الأزرق لم يحقق أي انتصار في الجولات الست الأخيرة للبطولة القارية، واكتفى بأربعة تعادلات وخسارتين.

الثاني عشر من مارس الجاري سيكون موعدا للجولة الرابعة، وحينها سيكون الهلال ضيفا على الريان، أملا في تحقيق أول انتصار آسيوي، وفي ذات التوقيت سيكون العين ضيفا على استقلال طهران على ملعب آزادي، وكل الآمال أن يحسم الزعيم نقاطه بيده، دون الاعتماد على نتائج الأندية الأخرى.