كل السيناريوهات تؤدي إلى النهائي الحلم .. جمال عارف

كل شيء متوقع لنهائي كأس خادم الحرمين الشريفين لوصول اثنين من الرباعي الذي وصل إلى دور الأربعة في هذه البطولة الأغلى والأكثر أهمية ومتابعة إعلامية وجماهيرية، ربما يرى الأغلب أن الاتحاد والاهلي هما طرفا النهائي الكبير نظراً لما يملكانه من تاريخ في هذه البطولة ورغبة في استثمار الفرصة لإنقاذ موسمهما وتعويض جماهيرهما وبالذات الاتحاد الذي فقد كل فرص المنافسة على بطولة الدوري في الوقت الذي لايزال أمل الاهلاويين كبيراً في تحقيق اللقب قبل خمس جولات من نهاية مباريات دوري المحترفين الذي يتصدره الهلال بفارق أربع نقاط عن مطارده الوحيد الأهلي .

وعلى الرغم من أن الغالبية يرونه نهائياً تاريخياً يجمع قطبين من أقطاب الكرة السعودية إلا أن هناك من يرى أن النهائي سيجمع الباطن والفيصلي وإن حدث ذلك سيكون الأول تاريخياً من حيث وصول فريقين لايصنفان ضمن الأندية الجماهيرية .

هناك آخرون يَرَوْن النهائي سيجمع الاتحاد والفيصلي كون المعطيات في الاتحاد والرغبة لدى لاعبيه بانقاذ موسم الفريق وإسعاد جماهيرهم التي باتت متشوقة لهذا اللقب الكبير الذي غاب عن الاتحاد لأكثر من خمسة أعوام والحال ذاته عند الفيصلي الذي يأمل ان يحقق انجازاً تاريخياً لأول مرة بالوصول إلى هذا النهائي الفخم.

آخرون يَرَوْن أن المعطيات ترشح الأهلي والباطن للوصول إلى نهائي البطولة خصوصاً وأن الأهلي يعشق هذه البطولة وصاحب الرصيد الأكبر في عدد البطولات والكعب العالي في مبارياته أمام الفيصلي .

الباطن سيكون حريصاً ومستعداً وعنده شغف كبير بالوصول إلى النهائي الحلم واستثمار مثل هذه الفرصة التي ربما لاتتكرر على المستوى القريب مستفيداً من كون المباراة على أرضة وملعبه الذي كثيراً مايستفيد منه الباطن ووجود ستة لاعبين غير سعوديين يمثلون إضافة كبيرة وقوية للفريق .

كل الظروف مهيأة لأكثر من سيناريو قبل مباراتي الدور ماقبل النهائي في حفر الباطن والمجمعة مع قناعتي أن النهائي سيكون أحد طرفيه الاتحاد أو الأهلي والله اعلم .

“نقلاً عن صحيفة الرياض”