تقرير- الاتفاق يأخذ نصيبه من إخفاقات الهلال .. والكل يعلم بمشكلة الأزرق إلا دياز

This post has already been read 676 times!

تقرير: محمد الصايم

أداء: إياد العلي

واصل الهلال مسلسل نزيف النقاط، واكتفى بالتعادل مع ضيفه الاتفاق بهدف لمثله، في مباراة مؤجلة من الجولة الحادية عشرة لدوري المحترفين، ليحافظ على الصـدارة بخمس وثلاثين نقطة، وبفارق أربع نقاط فقط عن الوصيف الأهلي، ويحافظ الاتفاق على المركز الثاني عشر.

يبدو أن جميع أندية دوري المحترفين تعلم تماما بسلبيات الهلال، إلا مدربه الأرجنتيني دياز، الذي فشل في تصحيح أسباب أزماته في الفترة الأخيرة، وعلى رأسها الاستحواذ السلبي وعدم نجاعة المهاجمين، لينجح الوطني سعد الشهري في استثمار هذه السلبيات، واقتلاع تعادل مستحق، بل يمكن القول إن الهلال أفلت من الهزيمة، قياسا بخطورة الهجمات الاتفاقية.

وبحضور تجاوز حاجز أربعة آلاف مشجع في ملعب الأمير فيصل بن فهد، واصل الهلال نزيف النقاط، وفشل في تجاوز سلبياته، واكتفى بتعادل جديد أمام الاتفاق، بل كان الأخير قريبا من الفوز، وبخاصة في الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني، حينها وجد أكثر من فرصة انفرادية بمرمى العماني علي الحبسي، إلا أن الخبرة لم تسعف المهاجمين لهز شباك الهلال مرتين.

التركيز على الهلال ربما يكون مجحفا لما فعله الشهري في الاتفاق، فقد نجح في إيجاد التوليفة المناسبة للكوماندوز، والتوظيف الأمثل على أرض الملعب، وكسب رهانه بالاعتماد على الأسماء الشابة، لينجح في تصحيح المسار من خسارة في أولى مهامه أمام الأهلي، ثم فوز على النصر، ونقطة من الهلال بطعم الخسارة للاتفاق.

الاتفاق جمع النقطة الخامسة عشرة ولم يبارح المركز الثاني عشر، لكنه أعلن عودة قوية للإنقاذ، والاقتراب من المناطق الدافئة قبل وصول دوري المحترفين إلى جولات الحسم.

(0)

Leave a Reply