تقرير – الاتحاد والشباب يكملان مقاعد دور الـ 16 من كأس الملك

تقرير: محمد الصايم

أداء: عبد الله الدخيل

قلب الاتحاد الطاولةَ على مضيفِه الكوكب، وتغلب عليه بثلاثةِ أهدافٍ لهدف، ليواجهَ الاتفاق في دورِ الستةَ عشرَ من المسابقة، كما تأهل الشباب بالفوزِ على نجران بهدفيْن دون مقابل، ليضربَ موعدا مع الخليج.

بوصولِ الاتحاد إلى دورِ الستةَ عشرَ من كأسِ خادمِ الحرمين الشريفين، أُغلِق مِلفُّ دورِ الاثنيْن والثلاثين من هذه المسابقة، ليتأهلَ أحدَ عشرَ ناديا من المحترفين، إلى جانبِ خمسةِ أنديةٍ من الأولى، ثلاثةٌ منها حقّقتِ المفاجأة، وهي العروبة، ضمك، والنهضة، بالتأهلِ على حسابِ أحد، التعاون، والرائد على التوالي.

العميد كاد يتعرّضُ لسيناريو الموسمِ الماضي، عندما غادر المسابقةَ من دورِ الاثنين والثلاثين بالخسارةِ من الطائي بهدفين لهدف، إذ تلقت شباكُه هدفا من الكوكب انتهى به الشوطُ الأول، قبل أن يستفيدَ من تميّزِ محترفيه الأجانب, ويخطفَ ثلاثةَ أهدافٍ كانت بدايتَها ركلةُ جزاءٍ سدّدها التشيليُّ فيلانويفا، ليأتي التعزيزُ من التونسيِّ أحمد العكايشي، والتأمينُ من المصريِّ محمود كهربا، وبالتالي يكونُ خصمُ الاتحاد في دورِ الستةَ عشرَ هو الاتفاق.

وفي الرياض، لم يواجه الشباب صعوبةً كبيرةً في تجاوزِ نجران بهدفيْ النيرانِ الصديقةِ وجزائيةِ ناصر الشمراني، ليضربَ موعدا مع الخليج في الرياض أيضا.

ويبدو أن الليث عاد لاكتسابِ ثقافةِ الفوز، والعودةِ إلى التماسك، فظفر بالفوزِ الرابعِ على التوالي، بعد ثلاثيةِ الدوري أمام أحد، القادسية، والباطن على التوالي، ليكونَ الأبيض في أتمِّ الإعدادِ للعودة بقوّةٍ إلى صراعِ البحثِ عن المراكزِ المتقدمةِ في دوري المحترفين، رغم صعوبةِ المواجهاتِ الثلاثِ المقبلةِ أمام الاتفاق، النصر، ثم الأهلي.