فيكتور بالديس حارس برشلونة السابق يغلق حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي

This post has already been read 1160 times!

(د ب أ)– أغلق فيكتور بالديس، الحارس السابق لنادي برشلونة الإسباني، أمس الثلاثاء حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما فسرته وسائل الإعلام الإسبانية بأن الحارس السابق اعتزل الحياة العامة.

وجاء التفسير الذي ذهبت إليه وسائل الإعلام الإسبانية استنادا على ما قاله بالديس في وقت سابق بأنه عندما يترك كرة القدم سيسعى إلى التواري بعيدا عن الأضواء.

ورغم أنه لم يعلن هذا بشكل رسمي، اعتزل بالديس/35 عاما/ كرة القدم في منتصف 2017، عندما فسخ تعاقده مع نادي ميدلزبروه الإنجليزي في نهاية الموسم الماضي.

وقام الحارس السابق لبرشلونة والمنتخب الإسباني الأول لكرة القدم بمسح جميع الصور الموجودة على حسابه على “انستجرام” وذلك بعد يوم واحد من قيامه بنشر رسالة أوحى من خلالها أنه سيعتزل الحياة العامة، حيث قال: “أشكركم على كل شيء”.

وكان بالديس أحد العناصر الرئيسية في برشلونة خلال الفترة ما بين عامي 2004 و2014 عندما قرر في ذلك العام عدم تمديد تعاقده مع النادي.

وأصيب بالديس في الموسم الأخير له مع برشلونة بقطع في الرباط الصليبي للركبة خلال مباراة أمام سيلتا فيجو، وهي الإصابة التي كان لها أبلغ الأثر عليه حتى نهاية مسيرته الاحترافية.

وبعد أن قضى فترة غير ناجحة بين صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي و ستاندارد لييج البلجيكي، حاول بالديس منح مسيرته قبلة الحياة من خلال ميدلزبروه، ولكنه رحل عن هذا الفريق في نهاية الموسم الماضي بعد أن شارك معه في 28 مباراة.

(0)

Leave a Reply