القائمة

المؤتمر السنوي

المؤتمر السنوي

This post has already been read 7716 times!

كتبت السبت الماضي عن “المتخصصين في الرياضة”، مقترحاً أن يتم استقطاب الشباب السعودي المبتعث والدارس والمتخرج بالتخصصات الرياضية الإدارية والقانونية والمالية والتسويقية وغيرها، وختمت المقال بمقترح إقامة منتدى رياضي في عاصمة القرار على مدى ثلاثة أيام يحوي العديد من الندوات والملتقيات وورش العمل، التي تهدف إلى التعرف على قدرات هؤلاء الشباب وإمكانية استفادة المنظومة الرياضية السعودية منهم، واليوم أطور الاقتراح بعد أن لاقى أصداء إيجابية عند الكثيرين فقررت أن أكتب اليوم مقترحاً “المؤتمر السنوي”.

بنهاية العام 2006 تشرفت بقبول دعوة كريمة من “مجلس دبي الرياضي” للمشاركة في مؤتمر رياضي يناقش شؤون الاحتراف، وقدمت حينها محاضرة استعرضت فيها رحلة الكرة السعودية من الهواية إلى الاحتراف، وكانت سعادتي أكبر حين تلقيت في العام الذي يليه وفي نفس التاريخ دعوة أخرى للنسخة الثانية من المؤتمر الذي يتطور عاماً بعد عام، لينضم مؤخراً لمشروع “مبادرات الشيخ محمد بن راشد” وتتطور معه فعاليات المؤتمر الذي يصاحبه معرض رياضي ويختتم بحفل جوائز “Globe” العالمي، وقد تلقيت هذه الأيام دعوة لحضور نسخته الحادية عشرة التي تؤكد نجاح فكرة “المؤتمر السنوي”.

وفي العام 2009 تلقيت دعوة للمشاركة في مؤتمر “قادة كرة القدم” الذي يحتضنه نادي “تشيلسي” اللندني في عاصمة الضباب كل “أكتوبر”، وشاركت حينها في حلقة نقاش حول “مستقبل كرة القدم في الشرق الأوسط”، ثم أصبحت ضمن قائمة الضيوف الذين توجه لهم الدعوة كل عام، بالإضافة إلى استقبال نشرة أسبوعية عن المؤتمر بعنوان “Leaders”، أجد فيها أهم مستجدات “قادة كرة القدم”، وأبهرني أن المؤتمر تطور ليشمل في كل عام لعبة أخرى بالإضافة إلى كرة القدم، مع وجود معرض لأهم مستجدات ومتطلبات كرة القدم كالملاعب والتقنيات الحديثة في التسويق والتصوير وغيرها في “المؤتمر السنوي”.

تغريدة tweet:

نحن في السعودية نحتاج مؤتمرنا السنوي الخاص باحتياجاتنا ومتطلبات المرحلة المقبلة، بحيث يتم تفصيله واختيار ضيوفه وموضوعاته بحسب احتياجات الرياضة السعودية بوجه عام وكرة القدم على وجه الخصوص، ولذلك أتمنى أن نستفيد من التجربتين الإماراتية والإنجليزية في تصميم المؤتمر السعودي الرياضي السنوي، بل إن “مجلس دبي الرياضي” سبق أن تقدم باقتراح لإضافة يوم سعودي في “مؤتمر دبي الرياضي”، بحيث يستفاد من ضيوف المؤتمر وحضوره لتسليط الضوء على الشأن الرياضي السعودي في الاحتراف والاستثمار والمنشآت وغيرها، والفكرة لازالت قائمة وربما يكون الوقت مناسباً لتطبيقها للاستفادة من الخبرات العالمية التي ستحضر “مؤتمر دبي الرياضي 12” يومي 27 و28 ديسمبر، ليكون يوم 29 سعودياً.. وعلى منصات المؤتمر السنوي نلتقي.

د. حافظ المدلج

نقلاً عن صحيفة الرياضية

(0)

التعليقات مغلقة