القائمة

تشيلي تحلم ببطولة قوية بعد ضربة البداية الناجحة

تشيلي تحلم ببطولة قوية بعد ضربة البداية الناجحة

(د ب أ)- بعد الفوز الثمين على المنتخب الكاميروني في بداية مسيرته بالبطولة ، يأمل منتخب تشيلي لكرة القدم في تقديم بطولة قوية وناجحة في النسخة العاشرة من بطولة كأس القارات المقامة حاليا في روسيا خاصة بعد الاطمئنان على نجمه الكبير أليكسيس سانشيز العائد من الإصابة.

وشارك أليكسيس مهاجم أرسنال الإنجليزي بديلا في المباراة رغم الإصابة التي عانى منها مؤخرا وصنع هدفي الفوز 2 / صفر على الكاميرون ليقود فريقه إلى بداية ناجحة في المشاركة الأولى لمنتخب تشيلي في بطولات كأس القارات.

وصرح الأرجنتيني خوان أنطونيو بيزي المدير الفني للمنتخب التشيلي ، إلى المراسلين بعد المباراة ، قائلا : “سانشيز شارك في اللعبتين اللتين أسفرتا عن هدفي المباراة… قدم جهدا كبيرا في المباراة. لسحن الحظ ، قدم أداء جيدا ولم يعان من أي مشاكل صحية”.

وقال بيزي ، قبل المباراة ، إن أليكسيس قد يغيب عن المباراة بسبب الإصابة في كاحل القدم اليسرى. وكان أليكسيس عانى في الماضي من مشاكل الإصابة في نفس القدم.

وشارك أليكسيس في مباراة الأمس كبديل في الدقيقة 58 عندما كانت النتيجة هي التعادل السلبي بين الفريقين.

ومرر أليكسيس الكرة في الدقيقة 80 ليحولها زميله أرتورو فيدال بضربة رأس إلى داخل المرمى ليكسر حاجز الصمت في المباراة ثم مرر أليكسيس الكرة إلى زميله إدواردو فارجاس في الوقت بدل الضائع للمباراة ليحرز هدف الفريق الثاني.

وأمام 33 ألف و492 مشجعا في مدرجات استاد “سبارتاك موسكو” ، ألغى الحكم هدفا لكل من الفريقين بعد الاستعانة بنظام الفيديو الذي يخضع للتجربة في البطولة الحالية تمهيدا لاستخدامه في بطولة كأس العالم 2018 .

وأعرب بيزي عن انزعاجه وحزنه لتأثير هذا النظام الجديد على معنويات لاعبيه لكنه أوضح أيضا أن “التقنية قد تمنحنا مزيدا من العدالة في كرة القدم”.

وقال فيدال ، في المؤتمر الصحفي بعد المباراة ، إنها المرة الأولى التي يواجه فيها الفريق هدفا ملغيا بسبب استعانة الحكام بنظام الفيديو. وأكد : “ليس من السهل قبوله في الوقت الحالي. ولكنه نظام عادل”.

وقال البلجيكي هوجو بروس المدير الفني للمنتخب الكاميروني إنه احترم المطالبات الخاصة بالاستعانة بالفيديو “لأنها الحقائق”.

وأضاف : “استخدامها عدة مرات خلال المباراة ليس أمرا مثيرا للسعادة”.

ويواجه منتخب تشيلي اختبارا أكثر صعوبة في المباراة الثانية له بالبطولة حيث يلتقي يوم الخميس المقبل مع نظيره الألماني حامل اللقب العالمي في مدينة كازان.

وفي المقابل ، يلتقي المنتخب الكاميروني المصنف 32 عالميا في اليوم نفسه المنتخب الأسترالي بطل آسيا والمصنف 48 عالميا ولك في مباراة أخرى بنفس المجموعة في مدينة سان بطرسبرج.

وقال بروس إن الفرق الأفريقية تعاني دائما من العوائق في البطولات العالمية بسبب افتقاد البلدان الأفريقية للبنية الأساسية اللازمة لتطوير لاعبيها البارزين.

وأوضح ، في مؤتمر صحفي ، : “أثق في أن فريقا أفريقيا سيفوز بلقب عالمي في يوم ما… ولكن المنتخبات الأفريقية ستظل تعاني طالما لم تتغير البنية الأساسية”.

وكان أفضل إنجاز للمنتخب الكاميروني على مدار مشاركاته في بطولات كأس العالم هو بلوغ دور الثمانية في نسخة 1990 بإيطاليا.

ولم يستطع أي فريق تحقيق إنجاز أفضل منه علما بأن المنتخب السنغالي بلغ أيضا دور الثمانية في مونديال 2002 بكوريا الجنوبية واليابان كما سار على نهجهما المنتخب الغاني في نسخة 2010 بجنوب أفريقيا.

وقال بروس ، بعد مباراة الأمس ، : “لدينا فريق شاب يحتاج للخبرة… هناك فارق يبلع 28 مرتبة في التصنيف العالمي” في إشارة إلى أن منتخب تشيلي يحتل المركز الرابع في التصنيف العالمي لمنتخبات اللعبة.

واعترف بروس بأن فريقه كان مترددا بعض الشيء وخائفا في بداية المباراة. وأكد : “الفريق لعب بشكل رائع. يمكننا أن نفتخر بأدائنا”.

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*