جاريث بيل

بيل : مشاركتي أمام يوفنتوس في نهائي دوري الأبطال لم تحسم بعد

(د ب أ)- أكد جاريث بيل، نجم نادي ريال مدريد الأسباني لكرة القدم، إن الشكوك مازالت تحوم حول مشاركته أمام يوفنتوس في نهائي دوري أبطال أوروبا بمدينة كارديف، يوم السبت المقبل.

وقال بيل، خلال تواجده في تدريبات الفريق :” لست جاهزا بنسبة مئة بالمئة. لم ألعب منذ ستة أو سبعة أسابيع. لقد خضعت لجراحة ثم لعبت وعانيت من ألم شديد، حتى عندما عدت كنت مازلت أحصل على أقراص لخوض المباريات والتدريبات”.

وأضاف :” الأسابيع الستة أو السبعة الأخيرة سمحت لي لإراحة كاحلي قليلا وللتعافي من الإصابة بصورة صحيحة”.

وأكمل :” كنت أعمل بشكل مكثف حيث كنت أخوض تدريبين في الأسابيع الأخيرة، حتى أكون جاهزا، سواء كنت سأشارك في المباراة منذ بدايتها أو سأشارك في وقت محدد”.

وكان حديث زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد عن فرص مشاركة بيل في المباراة قد اتسم بالحذر في وقت سابق من هذا اليوم، ولكن اللاعب الويليزي أشار إلى أنه لا يتوقع أن يشارك في المباراة من بدايتها.

وقال :” إذا تم استدعائي لخوض المباراة منذ بدايتها سأفعل. ولكن للدقيقة الأخيرة من المباراة سيكون الأمر صعبا لأنني لم ألعب كرة قدم بشكل مكثف خلال هذا العام منذ جراحتي”.

وأضاف :” كان إيسكو يلعب بشكل ممتاز لنا حتى نهاية الموسم، لذلك، أيا كان قرار المدرب بالطبع سأتقبله”.

وتابع :”لقد كان الأمر صعبا بدنيا وعقليا، ولكن الشيء المهم هو المحاولة وتجهيز نفسي عند مدرجة معينة للمباراة، سواء كنت سأبدأ المباراة أو سأشارك كبديل”.

وكان بيل قد أصيب بخلع في الكاحل في تشرين ثان/نوفمبر واحتاج لجراحة لعلاج أضرار لحقت بالأربطة. وعاد اللاعب للمشاركة في مباراة الكلاسيكو بنهاية شهر نيسان/أبريل، وأكد الآن أنه عاد مبكرا جدا.

وقال :” بالتأكيد، أي جراحة صعبة. ولكن في منتصف الموسم تكون دائما أكثر صعوبة. حيث تريد العودة في أسرع وقت ممكن، ولكن بعد فوات الأوان اكتشفت أنه كان ينبغي علي أن أبقى لفترة أطول وأن أترك كاحلي يشفى تماما ويتم تقويته. سأعيش وسأتعلم”.