ألمانيا تشدد الإجراءات الأمنية خلال مباراة بايرن ميونخ وريال مدريد

(د ب أ)- أعلنت شرطة مدينة ميونخ الألمانية أنها ستشدد من إجراءاتها الأمنية خلال المباراة التي ستجمع بين بايرن ميونخ وريال مدريد مساء اليوم الأربعاء في ذهاب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا بعد الاعتداء الذي تعرضت له حافلة نادي بروسيا دورتموند يوم أمس.

وقالت الشرطة الألمانية في بيان لها نشرته على حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أنها ستزيد عدد أفراد الأمن داخل ملعب أليانز أرينا، معقل بايرن ميونخ، من 370 إلى 450 شرطي.

إضافة إلى ذلك، أكد أحد المتحدثين باسم جهاز الشرطة أنه ستتخذ إجراءات مشددة لتأمين حافلتي الفريقين.

وكشفت شرطة ميونخ أنها سترفع درجة الاستعداد الأمني أيضا حول الفندقين، اللذين يقيمان بهما الفريقان.

ووضعت الشرطة الألمانية حراسة حول فندق هيلتون، الذي يقيم به فريق ريال مدريد.

ووصلت قوات الشرطة إلى مقر إقامة ريال مدريد بعد تجمع بعض الجماهير في هذه المنطقة، إلا إنها قررت البقاء في تأمين المكان، بعد ورود أنباء الهجوم على حافلة بروسيا دورتموند.

وغادرت حافلة ريال مدريد ملعب أليانز أرينا في الساعة الثامنة والنصف مساءا بالتوقيت المحلي لمدينة ميونخ، عقب انتهاء حصته التدريبية هناك، ولكن بدون احتياطات أمنية خاصة.

وكان ريال مدريد قد توجه لأداء تدريباته أمس بعد وقوع حادث الاعتداء على بروسيا دورتموند، وعن هذا تحدث أحد المتحدثين باسم النادي الأسباني قائلا في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): “إنه أمر مقلق حقا”.

ورغم الإجراءات الأمنية الإضافية، أوضحت الشرطة الألمانية أنه لا يوجد أي دلائل على وجود تهديدات محددة لمباراة اليوم على ملعب أليانز أرينا، بيد أنها أكدت في الوقت نفسه أنها تتواصل مع السلطات بمدينة دورتموند.

وأضافت الشرطة الألمانية في بيانها: :”لا يوجد أي دليل على وجود تهديدات لأي من الفريقين أو للجماهير الموجودة في ميونخ”.

وأوضحت شرطة ميونخ أن إجراءات التأمين في ملعب أليانز أرينا، الذي يتسع لـ 70 ألف متفرج، تم تشديدها في السنوات الأخيرة وخاصة بعد الهجوم الإرهابي، الذي وقع خلال مباراة ألمانيا وهولندا في .2015

وأشارت الشرطة الألمانية قائلة: “يمكننا أن نؤكد أننا اتخذنا كافة الإجراءات الضرورية لكي نحظى بليلة كرة قدم أمنة”.

وناشد نادي يايرن ميونخ جماهيره بالتوجه إلى ملعب المباراة مبكرا، بسبب احتمالات حدوث تأخيرات بسبب الإجراءات الأمنية.

وقال كارل هاينز رومينيجه، رئيس نادي بايرن ميونخ، في بيان له: “نشعر بالحزن لما حدث في دورتموند مساء أمس، نأمل في مباراة آمنة للاعبي وجماهير بروسيا دورتموند اليوم أمام موناكو”.

كما أعرب رومينيجه عن أمله بالشفاء العاجل للاعب الأسباني مارك بارترا ، مدافع بروسيا دورتموند، الذي اضطر للخضوع لعملية جراحية، إثر إصابته بجرح قطعي في راحة اليد اليمنى جراء الاعتداء.

وعلى جانب آخر، بعث الإيطالي كارلو أنشيلوتي، المدير الفني لبايرن ميونخ، برسالة مساندة لبروسيا دروتموند عبر “تويتر”، معربا عن أمنيته بالشفاء العاجل لبارترا.

وتعرضت الحافلة، التي كانت تقل فريق بروسيا دورتموند إلى ملعب مباراته مع موناكو أمس الثلاثاء في ذهاب دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا، للاعتداء.

وانفجرت ثلاث عبوات ناسفة كانت مزروعة في مكان خفي بالقرب من الفندق، الذي كان يقيم به فريق بروسيا دورتموند، في وقت مرور الحافلة، مما أسفر عن إصابة اللاعب الأسباني مارك بارترا بجروح، خضع على إثرها لعملية جراحية.

وعلى ضوء هذا الحادث، الذي لا تزال ملابساته وأسبابه تخضع للتحقيق، تقرر تأجيل مباراة بروسيا دورتموند أمام موناكو لتلعب مساء اليوم في الساعة السابعة إلا الربع بالتوقيت المحلي لمدينة دورتموند (الرابعة و45 دقيقة بتوقيت جرينيتش).