القائمة

تقرير – حراسة الشباب: من تخمة .. إلى أزمة!

تقرير: محمد الصايم

أداء: عبدالله الدخيل

دخلت إدارة الشباب في معضلة تجديد عقدي الحارسين وليد عبدالله ومحمد العويس، حيث يدخل وليد الفترة القانونية غدا الخميس، فيما ينتهي عقد العويس مع بداية فترة الانتقالات الشتوية، علما بأن العويس رفض التوقيع على عرض التجديد حاليا، فيما لم يفصح وليد عن موقفه.

أزمة مالية لم تبق أي ناد من دوري جميل، بل طالت أغلب أندية المملكة، ما وضع الإدارات في مواقف عصيبة، وبخاصة في جانب تجديد عقود المحترفين أو اللاعبين المحليين.

إدارة عبدالله القريني في نادي الشباب دخلت في موقف لا تحسد عليه، في ظل اقتراب عقدي الحارسين الدوليين وليد عبدالله ومحمد العويس من الانتهاء، والحاجة للسيولة المالية الكافية للإبقاء عليهما، أو عض أصابع الندم بعد رحيل الثنائي.

العويس، الحارس الأبرز في الفترة الأخيرة، رفض جميع مغريات أبيض العاصمة للتجديد، بل رفض التوقيع على عقد مفتوح مجاب المطالب، مفضلا الانتظار حتى انتهاء العقد رسميا في فترة الانتقالات الشتوية.

وليد عبدالله، الحارس الأول للشباب والأخضر في عدة فترات، سيدخل الفترة القانونية غدا الخميس، ما يعني إمكانية التوقيع لأي ناد دون الرجوع لإدارة الشباب، مع وجود أنباء عن عرض أبيض، بأربعة ملايين ريـال لثلاثة أعوام.

أزمة الحراسة الشبابية، تتطلب تحركا عاجلا وسريعا من إدارة عبدالله القريني، ومن خلفها صناع الأمل في كيان الليث، الأمير الرمز خالد بن سلطان وأبناؤه، فرحيل وليد والعويس يعني معضلة جديدة للوطني سامي الجابر، الباحث عن عودة هيبة الليث، وإعادة أبيض العاصمة لمنصات التتويج.

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*