مانشستر سيتي يتأهل برفقة أرسنال وتوتنهام إلى دور الستة عشر بكأس الاتحاد الإنجليزي

(د ب أ) – صعد مانشستر سيتي عن جدارة إلى دور الستة عشر ببطولة كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بعدما حقق فوزا كبيرا خارج ملعبه وتغلب على مضيفه أستون فيلا 4 / صفر اليوم السبت في دور ال32 من البطولة.

بينما تأهل أرسنال بفوز صعب على ضيفه بيرنلي 2 / 1 كما تغلب توتنهام على مضيفه كولشيستر 4 / 1 وليدز يونايتد على مضيفه بولتون 2 / 1 وبورنموث على مضيفه بورتسموث 2 / 1 وكريستال بالاس على ستوك سيتي 1 / صفر وريدينج على وال سال 4 / صفر.

وفي مباريات أخرى جرت اليوم ، تغلب واتفورد على مضيفه نوتنجهام 1 / صفر وهال سيتي على مضيفه بيوري 3 / 1 وبلاكبيرن على مضيفه أكسفورد يونايتد 3 / صفر وشوروسبري تاون على شيفيلد وينزداي 3 / 2 .

وعلى ملعب “فيلا بارك” ، أنهى مانشستر سيتي الشوط الأول من مباراته أمام أستون فيلا متقدما بهدفين سجلهما كيليتشي ايهياناتشو ي الدقيقتين الخامسة و24 من ضربة جزاء.

وفي الشوط الثاني ، واصل مانشستر سيتي هيمنته وأثبت جدارته بالفوز إثر إضافة الهدفين الثالث والرابع عن طريق ايهياناتشو ورحيم سترلينج في الدقيقتين 74 و76 .

وعلى ملعب “الإمارات” افتتح أرسنال التسجيل بهدف سجله كالوم تشامبيرس ي الدقيقة 19 ثم تعادل بيرنلي عن طريق سام فوكس في الدقيقة 30 قبل أن يحسم أليكسيس سانشيز المباراة وبطاقة التأهل لأرسنال بهدف الفوز 2 / 1 في الدقيقة 53 .

وفي وقت سابق اليوم ، حسم توتنهام تأهله بعدما حقق فوزا كبيرا خارج ملعبه وتغلب على مضيفه كولشيستر 4 / 1 على ملعب “لاير رود”.

وأنهى توتنهام الشوط الأول من المباراة أمام الفريق المنافس بدوري الدرجة الثانية ، متقدما بهدف وحيد سجله البلجيكي ناصر الشاذلي.

وفي الشوط الثاني ، أضاف إيريك داير والشاذلي الهدفين الثاني والثالث لتوتنهام في الدقيقتين 64 و78 ثم سجل بن ديفيز لاعب توتنهام هدفا عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 80 قبل أن يختتم توماس كارول التسجيل بالهدف الرابع لتوتنهام في الدقيقة 82 .

وحافظ توتنهام بذلك على سجله خاليا من الهزائم في آخر عشر مباريات خاضها خارج ملعبه في كل المسابقات.

وجاءت البداية صعبة بالنسبة لكولشيستر حيث خرج لاعبا قلب دفاع الفريق أليكس واينتر وتوم إيستمان مبكرا بعدما التحما مع بعضهما البعض برأسيهما.

وخرج واينتر من الملعب محمولا على محفة طبية (نقالة) ونقل إلى المستشفى بينما تلقى إيستمان العلاج وواصل اللعب لكنه لم يتمكن من الاستمرار وجرى تبديله بعدها.

وسجل الشاذلى الهدف الأول بتسديدة قوية من حدود منطقة الجزاء أسكن بها الكرة في شباك الحارس جيك كين ، ثم أضاف داير الهدف الثاني عندما سدد كرة من مسافة 30 ياردة ارتطمت بماتيو بريجز لاعب كولشيستر لينحرف اتجاهها وتمر فوق الحارس إلى داخل الشباك.

وواصل الشاذلي تألقه ليضيف هدفه الثاني قبل أن تهتز شباك توتنهام بهدف عن طريق الخطأ للاعبه ديفيز ويختتم كارول التسجيل بهدف توتنهام الرابع.