القريني يشكر الرمز وأبناءه .. والشباب يكسب الأولمبي

قدم رئيس مجلس إدارة نادي الشباب الأستاذ عبد الله القريني وأعضاء مجلس إدارته شكرهم وتقديرهم للرئيس الفخري للنادي صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان ، وأبناءه على وقفتهم مع النادي في في الأزمة التي يمر بها حالياً، مثمناً دعم سمو الرئيس الفخري للنادي الذي بدأه منذ 40 عاماً وظل متواصلاً إلى الوقت الراهن. مؤكداً أن وقفة سموه وأبنائه مع النادي طلية الفترة الماضية وفي الفترة الحالية غير متسغربه منهم، فهم داعمون رئيسيون للنادي ولكافة الإدارات التي تعاقبت عليه منذ التأسيس وحتى الإدارة الحالية حظيت بدعم واهتمام ومساندة كبيرة من سمو الرئيس الفخري وأبناءه، خاصة في ظل عدم ايجاد راعٍ للنادي في الوقت الحاضر.

وقال القريني:” كافة الأمور المالية التي يتطلبها النادي يقوم بتوفيرها صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان وأبنائه، وذلك من أجل تسيير أموره،ونحن في الإدارة الحالية منذ استلامنا مهام العمل نقوم بتغطية منصرفات النادي اليومية من سمو الرمز وأبنائه، فلهم منا كل الشكر والتقدير على اهتمامهم ودعمهم للنادي”. مؤكداً أن الدعم والاهتمام بالنادي هو ديدنهم وفي كل الأزمات التي يمر بها النادي نجدهم حاضرون بقوة ويقفون خلف النادي بدعمهم المتواصل مادياً ومعنوياً.

وطالب الرئيس الشبابي الجماهير الشبابية الوقوف صفاً واحداً خلف النادي لتجاوز كبوته الحالية، من أجل العودة بالفريق إلى وضعه الطبيعي، مؤكداً سعي أعضاء الشرف والإدارة إلى اعادة هيبة الفريق خلال الفترة القادمة من خلال ضخ عناصر أجنبية جديدة في صفوف الفريق في الفترة الشتوية.مبيناً أن العمل جار على قدم وساق وسترى الجماهير نتائجة مستقبلاً،مشيراً أن الظروف الحالية التي يمر بها النادي مرت بها جميع الأندية الكبيرة لكن بالدعم والمؤزارة عادت إلى وضعها الطبيعي.

فاز الفريق الكروي الأول بهدف نظيف على الفريق الأولمبي الكروي بالنادي، وذلك في المناورة التي جمعت الفريقين عصر اليوم على الملعب الرديف بالنادي. سجل هدف المناورة الوحيد اللاعب ” موسى الشمري”.

أدى فريق درجة الشباب الكروي مساء اليوم تدريباته على الملعب الرديف بالنادي تحت قيادة مدربه” أدهم السلحدار”،وذلك استعداداً للقاء النصر يوم السبت المقبل على الملعب الرديف بنادي الشباب ضمن مباريات  دوري الشباب للأندية الممتازة.

استهلت التدريبات بتمارين احماء وتسخين ولياقية بقيادة مدرب اللياقة ” خالد مصطفى”، تلا ذلك تحضيراته فنية في وسط الملعب ركز من خلالها المدرب على التمرير من لمسة واحدة،والضغط على الخصم. واختتمت التدريبات بتقسيمه تكتيكية

انطلقت التدريبات بتمارين احماء وتسخين ولياقية تحت اشراف مدرب اللياقة ” خالد مصطفى”.عقب ذلك أجرى المدرب عدد من التدريبات الفنية التي ركز من خلالها على التمرير من لسمة واحدة، والتسديد المباشر في اتجاه المرمى. وأختتم المدرب تدريبات بتقسيمه تكتيكية في وسط الملعب طبق من خلالها اللاعبون تدريبات بناء الهجمة من الدفاع،والتحرك بدون كرة ، والتمرير من لمسة واحدة.