الاتحاد الدولي يكتفي بإنذار وغرامة مالية رمزية للأهلي في قضية موراليس

أصدرت لجنة الانضباط في الاتحاد الدولي لكرة القدم قرارها مساء اليوم بخصوص قضية تسجيل اللاعب الأرجنتيني دييجو ألبرتو موراليس ، حيث أقرت اللجنة وجود خطأ إجرائي في عملية تسجيل اللاعب الذي مثل الأهلي في موسم 2012 / 2013 م ، وعليه أصدرت اللجنة قرارها بتوجيه إنذار للنادي الأهلي وفرض غرامة مالية رمزية بمبلغ ( ثلاثة وستون ألف فرانك سويسري ) ، وهي عبارة عن غرامة مالية بالإضافة إلى رسوم الإجراءات القانونية المرتبطة بالقضية .

وأكدت الهيئة القانونية في النادي بأنها ستستمر في دراسة أسباب وحيثيات القرار قبل أن تستأنف القرار إيماناً بسلامة وصحة كافة الإجراءات القانونية التي اتخذها النادي في القضية .

من ناحيته قدم رئيس مجلس إدارة النادي الأستاذ مساعد الزويهري خالص شكره وتقديره للهيئة القانونية في النادي التي تابعت القضية منذ بدايتها وحتى صدور الحكم هذا اليوم .

وقال : أكد الحكم القضائي الصادر من الاتحاد الدولي لكرة القدم أن النادي الأهلي ولله الحمد بعيد كل البعد عن الشبهات أو الاتهامات التي طالته من قبل بعض الأصوات والأقلام التي تحدثت عن عقوبات كبيرة للنادي بخصوص قضية موراليس ، مشدداً على أن النادي الأهلي كان وسيظل مثالاً يُحتذى به في التعامل مع كافة الأندية سواءً المحلية أو الأجنبية .