روماريو: مساندة بيليه لبلاتر بمثابة “خزي” و”عار”

(د ب أ)- يرى النجم البرازيلي السابق روماريو أن مساندة الجوهرة السوداء بيليه للسويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بمثابة “خزي وعار”.

وقال روماريو لبوابة “يو او ال” الاخبارية أنه ينبغي مراجعة لقب “ملك كرة القدم” الذي تم اطلاقه على بيليه.

وأشار روماريو “هذا اللقب لسوء الحظ ينبغي تغييره، مشيرا إلى أن بيليه فقد عبقريته وذكاءه بمجرد اعتزاله كرة القدم”.

وأضاف “احترم بيليه وحديثي لا يعني الانتقاص مما يمثله لنا، لكن بيليه لا يمكنه تأييد ولاية خامسة لبلاتر في رئاسة الفيفا، إنه دليل واسع الانتشار على فساد الفيفا”.

وهاجم روماريو البيان الذي أصدره بيليه في هافانا الكوبية بصحبة فريقه القديم نيويورك كوزموس الأمريكي لخوض مباراة ودية تاريخية مع المنتخب الكوبي، والذي أكد خلاله أن فوز بلاتر بولاية خامسة في رئاسة الفيفا كان ضروريا، ومثاليا، لأنه من الأفضل أن يتولى هذا المنصب شخص من أصحاب الخبرة”.

وتأتي تصريحات روماريو مع اعتزام بلاتر تقديم استقالته من منصب رئيس الفيفا حيث دعا إلى عقد اجتماع استثنائي للجمعية العمومية (كونجرس) للفيفا لاختيار خليفته.