بلاتيني : قرار بلاتر بالاستقالة من رئاسة الفيفا صائب

(د ب أ)- رحب ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، بجانب عدد من نجوم الكرة الأوروبية ، بخطة استقالة جوزيف بلاتر من رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم(فيفا).

وقال بلاتيني في بيان قصير نشر على الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي على الانترنت :” كان قرار صعبا و شجاعا و صائبا”.

كان بلاتيني ويويفا العدوين الرئيسيين لبلاتر خلال انتخابات رئاسة الفيفا التي اجريت يوم الجمعة الماضي بزيورخ و التي فاز خلالها بلاتر على منافسه الأردني الأمير علي بن الحسين عندما حصد بلاتر 133 صوتا بينما حصد بن الحسين 73 صوتا قبل أن ينسحب الأخير من الجولة الثانية من التصويت.

كان بلاتيني قد ناشد بلاتر بتقديم استقالته قبل الانتخابات ومع ذلك لم يتقدم بالترشح لرئاسة الفيفا.

ويتعرض الفيفا حاليا لانتقادات بسبب قضايا فساد كثيرة والقبض على سبعة من مسؤولي كرة القدم الأسبوع الماضي بزيورخ قبل انعقاد الجمعية العمومية للفيفا (الكونجرس) على خلفية تحقيقات جنائية تقودها الولايات المتحدة الأمريكية .

ويزعم أن الفيفا حول 10 ملايين دولار من جنوب أفريقيا للاتحاد الكاريبي قبل اختيار البلد المنظم لبطولة كأس العالم التي أقيمت عام .2010

بالإضافة إلى ذلك ، تحقق السلطات السويسرية بشان ملفي استضافة نسختي كأس العالم المقبلتين 2018 بروسيا و2022 بقطر.

ورحب جريك دايك رئيس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم باستقالة بلاتر بعد أربعة ايام من الجمعية العمومية العاصفة للفيفا.

وقال دايك :” نرحب بقرار بلاتر الذي اعلن اليوم .. ونعتقد انه الافضل للفيفا ولعالم كرة القدم”.

وأضاف :” التغيير في راس المنظومة الكروية امر ضروري وخطوة أولى لإعادة اصلاح المؤسسة الكروية”.

وأكد :” والأن سوف نتعهد بان نلعب الدور الذي يمكن ان نعلبه لدعم تحول ايجابي للفيفا مما يعود بالفائدة على جميع أعضاء الفيفا”.

وكانت إنجلترا في مقدمة المعارضين لبلاتر ، حيث رفض ديفيد جيل عضو إنجلترا في اللجنة التنفيذية للفيفا حضور الاجتماعات بعد انتخاب بلاتر.

وانضم فولفجانج نيسرباخ رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم للجنة التنفيذية على الرغم من الجدل المثار لكنه أبدى ارتياحه بعد استقالة بلاتر.

وقال نيرسباخ :” هذا هو القرار الصحيح الذي تأخر كثيرا .. أنه أمر مأساوي ألا يتخذ هذا القرار مبكرا ويوفر عليه وعلينا كل هذا”.

ومع ذلك ، أضاف نيرسباخ أن كل المشاكل في الفيفا لن يتم حلها باستقالة بلاتر.

واشاد بقرار بلاتر رمز الكرة الألمانية فرانز بيكنباور ، الذي فاز بكأس العالم كمدرب وكلاعب والذي كان ضمن المجلس التنفيذي الذي اختار روسيا وقطر لاستضافة نسختي كأس العالم المقبلتين والذي سيخضع للاستجواب من قبل السلطات السويسرية بشأن تصويته.

وقال بيكنباور :” القرار كان حكيما من قبل بلاتر .. الضغوط كانت تتزايد .. لم يكن ليتمكن من العيش في السلام .. بصرف النظر عما اذا كان مذنا ب أم لا. مشاكل الفيفا في نظامها”.

ورحب الاعلام الأوروبي بإعلان بلاتر، حيث ذكرت جريدة “بيلد” الألمانية في موقعها على الانترنت “قنبلة الفيفا ، بلاتر يستقيل”.

وقالت جريدة “ليكيب” الفرنسية اليومية على موقعها الألكتروني على الانترنت :” بلاتر انت الخاسر”.