جنوه يوجه صفعة جديدة لميلان ونابولي يواصل مسلسل التعادلات بالدوري الإيطالي

(د ب أ)- وجه جنوه صفعة جديدة إلى ميلان في الموسم الحالي وتغلب عليه 1/صفر اليوم الأحد في المرحلة الرابعة عشر من الدوري الإيطالي لكرة القدم والتي شهدت اليوم أيضا فوز أتالانتا على تشيزينا 3/2 ولاتسيو على مضيفه بارما 2/1 وتعادل نابولي مع أمبولي 2/2 .

على استاد “لويجي فيراريس” في جنوه ، واصل جنوه نتائجه الرائعة في الموسم الحالي وحافظ على سجله خاليا من الهزائم للمباراة التاسعة على التوالي في الدوري الإيطالي.

وسجل لوكا أنتونيللي الهدف الوحيد للمباراة في الدقيقة 32 ليرفع جنوه رصيده إلى 26 نقطة ويتقدم للمركز الثالث بفارق ست نقاط خلف روما صاحب المركز الثاني ونقطتين أمام نابولي الذي تراجع للمركز الرابع.

وتجمد رصيد ميلان عند 21 نقطة ليتراجع إلى المركز السابع في جدول المسابقة.

وقلب أتالانتا تأخره بهدفين نظيفين إلى فوز ثمين 3/2 على تشيزينا ليرفع رصيده إلى 14 نقطة ويتقدم للمركز الخامس عشر بعدما حقق اليوم الفوز الأول له في آخر سبع مباريات خاضها في المسابقة وتجمد رصيد تشيزينا عند ثماني نقاط في المركز التاسع عشر قبل الأخير حيث مني اليوم بالهزيمة الثالثة على التوالي.

وتقدم تشيزينا ، الذي حقق فوزا واحدا في المسابقة هذا الموسم ، بهدفين سجلهما جريجوري ديفريل في الدقيقتين 31 و43 وجدد يوهان بن علوان أمل أصحاب الأرض بتسجيل الهدف الأول لأتالانتا في نهاية الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني ، قلب أتالانتا الطاولة على ضيوفه وحقق الفوز بفضل هدفين سجلهما جواليميو ستيندالدو وماكسيميليانو موراليس في الدقيقتين 50 و52 .

كما قلب لاتسيو تأخره بهدف غلى فوز ثمين 2/1 على مضيفه بارما ليرفع رصيده إلى 23 نقطة في المركز الخامس بعدما حقق الفوز الأول له في آخر أربع مباريات خاضها بالمسابقة وتجمد رصيد بارما عند ست نقاط في المركز العشرين الأخير حيث لا يزال سجله خاليا من أي انتصارات في الموسم الحالي.

وتقدم رافايلي بالادينو بهدف لبارما في الدقيقة 45 وتعادل ستيفانو ماوزري للضيوف في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للشوط الأول.

وفي الشوط الثاني ، أحرز فيليبي أندرسون هدف الفوز للاتسيو في الدقيقة 59 ليقود بارما إلى الهزيمة الرابعة على التوالي.

وسقط نابولي في كمين التعادل للمباراة الثالثة على التوالي بالدوري الإيطالي وأفلت بنقطة ثمينة بعد التعادل 2/2 مع ضيفه أمبولي.

وأنهى أمبولي الشوط الأول لصالحه بهدف سجله سيموني فيردي في الدقيقة 19 اثر هجمة مرتدة سريعة وعزز زميله لورنزو تونيللي تقدم الفريق بهدف ثان في الدقيقة 53 بتسديدة من مسافة قريبة.

ولكن نابولي انتفض في منتصف الشوط الثاني وذلك بعد نزول اللاعب الأرجنتيني جونزالو هيجوين وسجل الفريق هدفين متتاليين أحرزهما دوفان زاباتا والبديل جوناثان دي جوزمان في الدقيقتين 67 و72 .

ورفع نابولي رصيده إلى 24 نقطة في المركز الرابع ورفع أمبولي رصيده إلى 15 نقطة في المركز الثالث عشر.

وشهدت المباراة طرد ماوريتسيو ساري المدير الفني لأمبولي بسبب اجتجاجه على عدم السماح له بإجراء أحد التغييرات قبل أن يحرز نابولي هدف التعادل.