أحمد عيد : الشرط الجزائي أمر طبيعي لأي مدرب يحضر للتدريب في السعودية و هدفنا التعاقد مع مدرب كفء

أوضح احمد عيد رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم الى ان الشرط الجزائي الموجود للمدرب الاسباني لوبيز كارو امر طبيعي لاي مدرب يحضر للتدريب في السعودية، مؤكداً ان جميع الاجهزة الفنية المتواجدة في المنتخب ستغادر مع لوبيز وسيحضر طاقم تدريبي جديد، سيتولى المهمة بديلاً عن لوبيز. مبيناً ان الاهم في الفترة المقبلة، التعاقد مع مدرب كفء ونحن هدفنا ان يكون المدرب متميز ولديه خلفية كاملة عن اللاعب السعودي نظراً لضيق الوقت، وسيتم تداول مايخدم المصلحة العامة لاختيار الانسب.
وأضاف جميع أعضاء المجلس هم أخوة ولايوجد أي خلافات قائمة بينهم مشدداً أنهم يعملون كأسرة واحدة، مشيراً ان تواجدهم على رأس الاتحاد السعودي غير مرتبط ببطولة او الخسارة … مؤكداً أن تواجده لخدمة الوطن من خلال موقعه كمسؤول للاتحاد السعودي من خلال جمعية عمومية وانتخابات، ومثل الأنباء التي تتناول إقالتي او استقالتي لا تهمني.
وكشف عيد أن المدرب سيتم اختياره في غضون 10 أيام فقط، ليتسنى لهم العمل على الإعداد للبطولة الآسيوية، وعن مناقشة عمل الامانة، قال عيد: تم تكليف الدكتور عبداللطيف بخاري ومحمد النويصر ومجموعة من الأعضاء يعملون على تطوير منهج الأمانة من خلال كوادر مؤهلة وعمل مؤوسساتي
وحول الأنباء التي تناولت إقالة أحمد الخميس أمين عام اتحاد الكرة، قال عيد: حتى الأن الخميس أمين عام اتحاد الكرة ونسأل الله أن ننظر جميعاً الى المصلحة العامة وليست المصلحة الخاصة،
كما أكد عدنان المعيبد المتحدث الرسمي للاتحاد السعودي، على عدم وجود انقسامات داخل أعضاء المجلس، موضحاً عدم حضور أحمد الخميس أمين عام اتحاد الكرة الى الاجتماع الذي عقده مجلس إدارة الاتحاد السعودي يوم أمس باحد قاعات الفنادق بمدينة جدة كونه في اجازة، منوهاً الى عدم مناقشة الاعضاء أي امر يتعلق في اقالة الخميس.
واشار المعيبد الى تطرق الاجتماع الى التقارير الادارية التي اوصت بعدم الفائدة باستمرار الفني الاسباني لوبيز كارو مدرب المنتخب السعودي، منوهاً ان قرار اقالة كان باجماع جميع الاعضاء، والبحث عن مدرب بشكل سريع ليكون جاهز خلال اسبوع من الآن، واسند الى رئيس الاتحاد البحث عن جهاز فني كامل.
مشيراً انه لم يتم التحدث بشأن تكليف أي مدرب وطني في الفترة الحالية لتولي مهمة المدير الفني للمنتخب، مبيناً ان مثل هذه الامور متروكه لرئيس اتحاد الكرة، مؤكداً توصيات المدربان الوطنيان يوسف عنبر ويوسف خميس التي رفعت للاتحاد الكرة بشأن المدرب القادم للمنتخب السعودي سيتم دراستها وبناء عليها سيتم اختيار المدرب.
مؤكداً ان الشرط الجزائي لاقالة لوبيز سوف يتحمله اتحاد الكرة بمبلغ 700 الف يورو بما يقارب الـ4 مليون ريال سعودي، علماً بان قرار الاستغناء سيكون عن جميع المدربان الاسبان في الفئات السنية، وعن حضور المدرب الجديد قال: عند حضوره سيتم اطلاعه على كافة البرامج المتعلقة بالمنتخب السعودي.
وشدد المعيبد الى عدم وجود أي ضغوطات واجهها اتحاد الكرة لاقالة المدرب، مبيناً ان القرار جاء باجماع من اعضاء المجلس بعد شعورهم بالم بعد خسارة لقب خليجي22.، مبيناً ان اتحاد الكرة يتقبل أي نقد هادف وخارج عن التجريح، وفيما يخص اعضاء الجمعية العمومية ومطالباتهم بشأن عقد اجتماع، قال المعيبد: سيتم توجيه دعوة للاعضاء لعقد جمعية عمومية غير عادية في فبرير المقبل.
وعن اللجنة الاولمبية وتدخلها في امر يتعلق باتحاد الكرة، قال المعيبد: “اللجنة الاولمبية تدخلت في موضوع خاص باعادة تشكيل النظام الاساسي وهذه بمباركة من رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم”.