يوفنتوس يستعيد نغمة الانتصارات ويضاعف محنة باليرمو في الدوري الإيطالي

(د ب أ)- استعاد يوفنتوس نغمة الانتصارات وحقق فوزا ثمينا 2/صفر على ضيفه باليرمو اليوم الأحد في المرحلة الثامنة من الدوري الإيطالي لكرة القدم والتي شهدت اليوم أيضا فوز أودينيزي على أتالانتا بنفس النتيجة وجنوه على مضيفه كييفو 2/1 .

واستعاد يوفنتوس اتزانه سريعا بعد التعادل مع ساسولو في المباراة الماضية بالدوري الإيطالي والهزيمة أمام أولمبياكوس اليوناني في دوري أبطال أوروبا وحقق الفوز في مباراة اليوم ليعزز موقعه في صدارة جدول الدوري الإيطالي برصيد 22 نقطة وبفارق ثلاث نقاط أمام روما.

وأنهى يوفنتوس الشوط الأول لصالحه بهدف سجله التشيلي أرتورو فيدال في الدقيقة 32 وأضاف زميله الأسباني فيرناندو يورنتي الهدف الثاني في الدقيقة 64 .

وضاعف يوفنتوس محنة باليرمو الذي مني بهزيمته الثالثة في آخر أربع مباريات خاضها في المسابقة وتجمد رصيده عند ست نقاط في المركز الثامن عشر (الثالث من مؤخرة جدول المسابقة.

وانتزع أودينيزي المركز الثالث بفارق الأهداف فقط أمام سامبدوريا وذلك بعد فوزه 2/صفر على ضيفه أتالانتا الذي تجمد رصيده عند سبع نقاط في المركز السادس عشر حيث كانت الهزيمة اليوم هي الخامسة له في آخر ست مباريات خاضها في المسابقة.

وحسم أودينيزي المباراة في الشوط الأول بهدفين سجلهما أنطونيو دي ناتالي وسيرل تيريو في الدقيقتين السادسة و36 .

وقلب جنوه تأخره بهدف في الشوط الأول لفوز ثمين 2/1 على مضيفه كييفو في الشوط الثاني ليرفع رصيده إلى 12 نقطة في المركز السابع ويتجمد رصيد كييفو عند أربع نقاط في المركز قبل الأخير.

وأنهى كييفو الشوط الأول لصالحه بهدف سجله آرفين زوكانوفيتش في الدقيقة 36 وظل متقدما بهذا الهدف حتى تلقى ضربة موجعة في دقيقتين متتاليتين بالشوط الثاني عندما تعادل أليساندرو ماتري للضيوف في الدقيقة 72 ثم طرد إيفان رادوفانوفيتش لاعب كييفو في الدقيقة التالية لنيله الإنذار الثاني.

وسدد التشيلي ماوريسيو بينيلا ضربة الجزاء التي احتسبت ضد رادوفانوفيتش ولكنه أهدرها في الدقيقة 74 .

ورغم هذا ، استغل جنوه النقص العددي في صفوف مضيفه وحقق الفوز بهدف سجله بينيلا نفسه في الدقيقة 84 ليعوض الفريق عن ضربة الجزاء الضائعة.