ريجيكامب: النهائي سيكون مختلفا .. وحضرنا الى سيدني من أجل الانتصار 

شدّد مدير الجهاز الفني لفريق الهلال الأول لكرة القدم الروماني “لورينت ريجيكامف” على أنهم قدموا إلى مدينة سيدني “الأسترالية” من أجل من تحقيق الانتصار والخروج بنتيجة إيجابية تسعد جماهيرهم في مواجهة فريقهم مع مضيفهم فريق “ويسترن سيدني” الأسترالي، عند الساعة الـ07:30 من مساء يوم غد السبت -بتوقيت سيدني-.. الساعة الـ11:30 صباحًا -بتوقيت مكة المكرمة-، على استاد “باراماتا”، في ذهاب نهائي بطولة دوري أبطال آسيا لعام 2014 م، مؤكدًا أن تركيزهم ينصب نحو تحقيق نتيجة إيجابية في مباراة الذهاب دون التفكير في لقاء الإياب الذي سيقام مساء يوم السبت ما بعد المقبل على استاد الملك فهد الدولي بالرياض.. جاء ذلك في المؤتمر الصحافي الذي عقد ظهر اليوم الجمعة في قاعة المؤتمرات باستاد “باراماتا”.
وأضاف “ريجيكامف”:”الفريقان هما الأفضل، بدليل وصولهما لنهائي البطولة، وسنسعى للتغلب على منافسنا الذي نحترمه، وما يضمّه من لاعبين يملكون إمكانات كبيرة.. قدّموا أنفسهم بشكل مميّز في المباريات التي خاضوها أمام فريقي “جوانزو الصيني”، و”أف سي سيئول الكوري الجنوبي” بالأدوار الماضية من البطولة، وهذا الأمر لا يعني أنهم يستطيعون التغلّب علينا، بل نحن سنعمل من أجل تحقيق الفوز، والنهائي سيكون مختلفًا ولا علاقة له بتاريخي الناديين”، مستبعدًا تأثّر لاعبي فريقه بالخسارة من نظيرهم “الشباب” في دوري المحترفين السعودي، مشيرًا في الوقت ذاته إلى أنّ “ويسترن سيدني” خسر آخر مباراتين دوريتين، واستقبلت شباكه سبعة أهداف، لذلك لايتوقع أي أثرٍ سلبي على لاعبي الفريقين في لقاء الغد.
وحول غياب اللاعب “سعود كريري” عن مران الفريق الرئيس لمواجهة ذهاب نهائي البطولة، أبان :”كريري لم يشارك في مران أمس نظير تعرّضه لالتهاب بسيط في الحلق ونتمنى له الشفاء، وبالتأكيد هذا الشيء لن يوقف طموحنا، فنحن نملك لاعبين قادرين على تعويض غياب كريري حال حدوثه”.
وعن سماعه بتأثير جماهير “ويسترن سيدني” الأسترالي على المنافسين؟، أجاب:”نحن نحترم جمهور ويسترن سيدني، وإن كنت أنا قد سمعت في الأيام الماضية عن تأثير جماهير سيدني، فيجب أيضًا أن تسمع عن حجم جمهور الهلال، فمعظم مبارياتنا في الرياض نخوضها بحضور جماهيري يفوق (60) ألف متفرج، ولهم دورٌ كبير في التأثير على نتائج لقاءاتنا”.
وحول تميز مضيفهم “ويسترن سيدني” الأسترالي على أرضه، وقدرته على تسجيل الأهداف.. علّق بقوله:”الهلال أيضًا يحرز الأهداف على أرضه، ولاتستقبل شباكه الأهداف، وسنسعى في هذا اللقاء على إحراز الأهداف خارج أرضنا قدر الإمكان، وألا ننسى أهمية عدم تلقّي الأهداف بالدرجة الأولى”.
من جانبه، وصف اللاعب “عبدالعزيز الدوسري” لقاء الغد بالكبير والحاسم، مؤكدًا أهميته؛ لرغبتهم الجادة في تحقيق نتيجة إيجابية تكفل لهم خوض لقاء الإياب في “الرياض” بأفضل حال، مختتمًا حديثه بسعيهم الحثيث لإسعاد جماهيرهم – بإذن الله- التي تكبّدت عناء السفر من أجل دعمهم.
من جهته، شدّد مدير الجهاز لفريق “ويسترن سيدني” الأسترالي الكرواتي “بوبوفيتش” على صعوبة مواجهة الغد، كونها تأتي بين أفضل فريقين في القارة على حد قوله ، مشيدًا بالمستويات الفنية الكبيرة التي قدمها الهلال في الأدوار الماضية من البطولة.
وعن حداثة تأسيس فريقه مقارنة بالهلال الذي تجاوز عمره الخمسين عامًا قال:”كنا نتمنى امتلاك تاريخ كبير كالهلال، لكننا سنعمل من أجل كتابة تاريخ حافل، فالآمال معقودة بنا لتحقيق ذلك، وسنسعى من أجل ذلك حتى النهاية”، متمنيًا أن يواصلوا في لقاء الغد تقديم المستويات المتميزة التي قدّموها في الأدوار الماضية، وهم قادرون على ذلك من خلال عملهم بروح الفريق الواحد.