أجويرو “سوبر هاتريك” يقود سيتي لاكتساح توتنهام

(د ب أ)- سجل المهاجم الأرجنتيني الدولي سيرخيو أجويرو أربعة أهداف (سوبر هاتريك) ليقود فريقه مانشستر سيتي للفوز على ضيفه توتنهام بأربعة أهداف مقابل هدف واحد اليوم السبت في المرحلة الثامنة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وسجل أجويرو الأهداف الأربعة لسيتي من بينهم هدفان من ضربتي جزاء كما أهدر ضربة جزاء أخرى.

واقتسم أجويرو صدارة قائمة الهدافين مع الأسباني دييجو كوستا مهاجم تشيلسي برصيد 9 أهداف لكل منهما.

ورفع مانشستر سيتي رصيده إلى 17 نقطة في المركز الثاني بفارق نقطتين خلف تشيلسي المتصدر، والذي يلتقي مع مضيفه كريستال بالاس في وقت لاحق اليوم، بينما تجمد رصيد توتنهام عند 11 نقطة في المركز السادس.

وشهدت المباراة احتساب أربع ضربات جزاء بواقع ثلاث ضربات جزاء لسيتي وضربة جزاء واحدة لتوتنهام، ولكن تم تسجيل ركلتين وأهدرت اثنتان.

وتقدم أجويرو بهدف لسيتي في الدقيقة 13 بعدما تلقى تمريرة متقنة من فرانك لامبارد، هيأها النجم الأرجنتيني لنفسه ثم سدد كرة قوية عرفت طريقها للشباك.

ولكن فرحة سيتي لم تستمر طويلا حيث نجح لاعب الوسط الدنماركي الدولي كريستيان اريكسن في إدراك التعادل لتوتنهام بعد دقيقتين فقط مستغلا تمريرة زميله الأسباني روبرتو سولدادو.

وحصل لامبارد على ضربة جزاء لسيتي في الدقيقة 20 بعد تعرضه للعرقلة من قبل ايريك لاميلا، ليحرز منها أجويرو الهدف الثاني له ولفريقه.

وغادر لامبارد الملعب في الدقيقة 28 بعد تعرضه لإصابة في الفخذ الأيسر، وشارك البرازيلي فرناندينيو بدلا منه.

وحصل سيتي على ضربة جزاء جديدة في الدقيقة 30 بعد تعرض ديفيد سيلفا للدفع من قبل يونس قابول، ولكن أجويرو فشل هذه المرة في هذا الشباك بعد أن تصدى له حارس توتنهام هوجو لوريس ببراعة.

واحتسب الحكم ضربة جزاء لصالح توتنهام بعد عرقلة مارتن ديميكيليس لسولدادو، ولكن اللاعب الأسباني فشل في إدراك التعادل.

وتعرض المدافع الأرجنتيني لتوتنهام فيدريكو فازيو للطرد في الدقيقة 67 بعد عرقلته لأجويرو، ليحتسب الحكم ضربة جزاء لسيتي سجل منها المهاجم الأرجنتيني الهدف الثالث له ولفريقه.

وأكمل أجويرو الرباعية في الدقيقة 75 بعد أن تلقى تمريرة من فرناندينيو شق بها طريقه صوب المرمى بشكل مهاري قبل أن يسدد الكرة بشكل رائع في الشباك.