روبرتو دي ماتيو

دي ماتيو: شالكه يحتاج إلى تعزيز دفاعاته من أجل تجاوز الأزمة

أكد الإيطالي روبرتو دي ماتيو المدير الفني الجديد لنادي شالكه الألماني اليوم الأربعاء خلال مراسم تقديمه في منصب المدير الفني، أن شالكه يمتلك إمكانيات كبيرة ولكنه ينبغي أن يتمتع بصلابة أكثر على مستوى خط الدفاع.

وطالب دي ماتيو المدرب السابق لتشيلسي الإنجليزي بمزيد من الصبر حيث يطمح لتطوير الفريق الذي لم يحقق سوى انتصارين فقط في 10 مباريات هذا الموسم، ليحتل المركز الحادي عشر في البوندسليجا بجانب خروجه من مسابقة كأس ألمانيا.

وأشار دي ماتيو /44 عاما/ “التأهل إلى دوري أبطال أوروبا يظل الهدف”.

وسبق لدي ماتيو /44 عاما/ لاعب خط وسط لاتسيو وتشيلسي ومنتخب إيطاليا سابقا، علما تدريب تشيلسي من آذار/مارس 2012 وحتى تشرين ثان/نوفمبر من العام نفسه ، حيث قاد الفريق اللندني لإحراز لقبي بطولتي دوري أبطال أوروبا وكأس الاتحاد الإنجليزي، ولكنه ابتعد عن التدريب منذ ذلك الوقت.

وتولى دي ماتيو تدريب شالكه خلفا لينز كيلر المدرب السابق.

وتولى كيلر /43 عاما/ تدريب شالكه في كانون أول/ديسمبر 2012 ولكنه واجه انتقادات مستمرة منذ ذلك الوقت ، وإن كان قاد شالكه للتأهل إلى منافسات دور ال16 ببطولة دوري أبطال أوروبا في الموسمين الماضيين.

وأصبح كيلر ثاني مدرب يتم إقالته في مسابقة البوندسليجا هذا الموسم بعد ميركو سلومكا الذي أقيل من تدريب هامبورج في وقت سابق.

وتعرض كيلر للإقالة في أعقاب هزيمة شالكه مام هوفنهايم بهدفين مقابل هدف.

ويقود دي ماتيو شالكه في مباراته الأولى بالبوندسليجا، عقب انتهاء عطلة المباريات الدولية، في مواجهة ضيفه هرتا برلين في 18 تشرين الأول/أكتوبر الجاري كما يواجه فريقه السابق تشيلسي، عندما يلتقي الفريق على ملعب شالكه في دوري أبطال أوروبا في 25 من الشهر المقبل.

وأوضح دي ماتيو أنه لم يتشاور مع كيلر، ولكنه تحدث مع يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني، الذي سبق له مزاملته في نادي شافهاوزن السويسري.

وأوضح دي ماتيو “إنه فريق جيد يمتلك إمكانيات كبيرة في الهجوم ولكنه يعاني من بعض المشاكل في الدفاع”.

ولكن المدرب الإيطالي حذر من أن النجاح قد لا يأتي على الفور، مضيفا “ينتظرني الكثير من العمل من اجل الخروج من هذه الأزمة الصغيرة، نحتاج أيضا إلى الصبر من أجل تطوير كل شيء”.

وتابع “نحتاج إلى دفاع صلب وتشكيل جيد من أجل تحقيق الخطورة المطلوبة في خط الهجوم”.