مونديال

رئيس اتحاد أمريكا لكرة القدم: نظام تصفيات أمريكا الجنوبية للمونديال لن يتغير

أكد الباراجواياني خوان أنخيل نابوت رئيس اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم “كونميبول” أن مؤسسته تسعى إلى توثيق العلاقة بين الحكومات المختلفة ورياضة كرة القدم كما يحدث في أوروبا.

وأشاد نابوت بالنظام الأوروبي المتبع في هذا الشأن والذي يطبق أيضا في بعض بلاد قارة أمريكا الجنوبية مثل أوروجواي التي ستنظم بطولة أمريكا الجنوبية تحت 20 عاما بمساندة حكومية كبيرة. 

وأضاف نابوت: “أوروجواي تعتبر مثالا حيا في هذا الشأن”، معربا عن ثقته بالنجاح المطلق الذي ستحظى به البطولة الشبابية. 

وأشار نابوت إلى أن أوروبا تجمع 60 اتحادا لكرة القدم في مختلف أنحائها، فيما تحتوي أمريكا الجنوبية على عشر اتحادات فقط، إلا أنه أكد أن الأرقام لا تهم في هذا الشأن ولكن ما يهم بحق هو مستوى الكرة في أمريكا الجنوبية.

وأعرب نابوت أيضا عن تأييده لنظام تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لبطولات كأس العالم، التي تمنح بطاقات المرور إلى البطولة العالمية إلى المنتخبات أصحاب المراكز الأربعة الأولى، فيما تحتفظ بنصف بطاقة لصاحب المركز الخامس الذي يخوض مباراة فاصلة مع أحد منتخبات القارة الأسيوية أو أحد المنتخبات التابعة للكونكاكاف لحسم التأهل.

وأضاف نابوت: “نحن نريد أن نقاتل في الملعب من أجل حسم هذه البطاقة الخامسة”. 

وتابع: “على أمريكا الجنوبية أن تخوض المباراتين المخصصتين لحسم هوية صاحب البطاقة الأخيرة .. أعتقد أن أفضل طريقة لتحديد المتأهل هو المنافسة على الفوز بإحدى المواجهات”.

وأوضح نابوت أن جدول مباريات التصفيات المؤهلة للمونديال سيشهد تغييرا قريبا مشيرا إلى أن التفاصيل النهائية لهذا الموضوع ستتحدد خلال اجتماع سيعقد في مقر “كونميبول” في العاصمة الباراجوانية أسونسيون في 24 تشرين أول/أكتوبر الجاري.

واختتم قائلا: “ستلعب أربع مباريات في 2015 و ست مباريات في 2018 وثماني مباريات في 2017”.